رفع موقع يوتيوب لتسجيلات الفيديو اليوم الاثنين شكوى أمام المحكمة الدستورية التركية طالبا رفع الحظر الذي فرضته عليه أنقرة آخر الشهر الماضي بعد بثه تسجيلات لاجتماع سري لمسؤولين أتراك كبار يتعلق بسوريا. ويطلب الموقع في دعواه التي تقدم بها محام من إسطنبول رفعاً فورياً للحظر، حتى يتمكن مستخدموه من الوصول إليه.

وكانت محكمة في أنقرة قد أمرت الجمعة الماضية بإنهاء الحظر الشامل على الموقع، معتبرة أن قرار الحكومة ينتهك حقوق الإنسان. وقررت المحكمة إبقاء الحظر على 15 شريط فيديو تتعلق بتسريبات صوتية مسجلة لوزير الخارجية التركي أحمد داود أوغلو ومسؤولين في الاستخبارات تتناول بحث الخيارات العسكرية بسوريا.

وأوضحت المحكمة -في الدعوى التي رفعتها نقابة المحامين الأتراك- أن الحظر سيستمر إلى أن يسحب الموقع تلك الفيديوهات.

المحكمة الدستورية التركية قضت الأربعاء الماضي برفع الحظر عن موقع تويتر، معتبرة أنه ينتهك حرية التعبير

موقع تويتر
وكانت المحكمة الدستورية التركية قضت الأربعاء الماضي برفع حظر آخر فرضته أنقرة على موقع تويتر، معتبرة أنه ينتهك حرية التعبير. وقد نفذت حكومة رئيس الوزراء رجب طيب أردوغان الحكم القضائي بعد يومين، ولكنها عبرت علانية عن عدم احترامها للحكم.

وردا على تصريحات أردوغان، قال رئيس المحكمة الدستورية هاشم قيليج إن ردود فعل رئيس الوزراء تجاه قرار المحكمة "ردود فعل عاطفية وإنه يتفهمها"، وأضاف أن المحكمة الدستورية لديها صلاحية النظر في الدعاوى المقدمة من أشخاص حتى لو لم تكن مستكملة في المحاكم العادية، وأنها معنية عندما يتعلق الموضوع بانتهاك الحريات الشخصية وحرية الوصول إلى المعلومة.

وقد أثار حظر حكومة أنقرة موقعي تويتر ويوتيوب قبل أيام من الانتخابات البلدية التي جرت يوم 30 مارس/آذار الماضي، العديد من الانتقادات التي تحدث أصحابها عن "ميول استبدادية" لدى أردوغان.

المصدر : وكالات