فرنسا تلغي مشاركتها في ذكرى الإبادة برواندا
آخر تحديث: 2014/4/6 الساعة 15:40 (مكة المكرمة) الموافق 1435/6/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2014/4/6 الساعة 15:40 (مكة المكرمة) الموافق 1435/6/7 هـ

فرنسا تلغي مشاركتها في ذكرى الإبادة برواندا

فرنسا: تصريحات الرئيس الرواندي تتناقض مع عملية الحوار والمصالحة بين الدولتين(الجزيرة)
فرنسا: تصريحات الرئيس الرواندي تتناقض مع عملية الحوار والمصالحة بين الدولتين(الجزيرة)

قررت فرنسا عدم المشاركة في فعاليات إحياء الذكرى العضشرين للإبادة الجماعية برواندا عام 1994، بعد تصريحات للرئيس الرواندي بول كغامي اتهمها فيها مجددا بالتورط في تلك الإبادة.

وقال الناطق باسم الخارجية الفرنسية رومان نادال إن فرنسا تأسف لعدم تمكنها من المشاركة في مراسم إحياء هذه الذكرى، لأنها حريصة على احترام ذكرى الضحايا والمشاركة في حزن العائلات والشعب الرواندي.

اتهامات صريحة
يجيء هذا القرار الفرنسي عقب نشر مقابلة لمجلة "جون أفريك" اليوم الأحد عشية ذكرى حملة الإبادة، تحدث خلالها كغامي عن دور مباشر لبلجيكا -الدولة المستعمرة السابقة- وفرنسا في الإعداد السياسي للإبادة ومشاركة باريس حتى في تنفيذها.

كغامي اتهم فرنسا بالإعداد السياسي للإبادة وحتى بالمشاركة في التنفيذ (الأوروبية)

كما اتهم الجنود الفرنسيين في العملية العسكرية الإنسانية توركواز التي بدأت في يونيو/حزيران 1994 برعاية الأمم المتحدة في جنوب البلاد، بأنهم كانوا "شركاء بالتأكيد" وكذلك "فاعلين" في المجازر التي جرت من أبريل/نيسان إلى يونيو/حزيران 1994.

وبسبب هذه التصريحات ألغت باريس رحلة وزيرة العدل الفرنسية كريستين توبيرا إلى كيغالي التي كانت مقررة غدا الاثنين، معتبرة أن تصريحات الرئيس الرواندي تتناقض مع عملية الحوار والمصالحة الجارية منذ سنوات.

وتأتي التصريحات الجديدة لكغامي بينما تحسنت العلاقات الفرنسية الرواندية من 2006 إلى 2009، خصوصا منذ الحكم بالسجن 25 عاما على باسكال سيمبيكانغوا أول رواندي يحاكم في فرنسا بتهمة الإبادة.

غير أن كغامي قلل من أهمية هذه المحاكمة أيضا، وقال "يقدمون لنا هذا الحكم كما لو أنه مبادرة أو خدمة من فرنسا لرواندا، بينما ما يجب دراسته هو دور فرنسا في الإبادة".

شرف فرنسا
ودعا ألان جوبيه الذي كان وزيرا للخارجية في فرنسا عند وقوع الإبادة، الرئيس فرانسوا هولاند إلى "الدفاع عن شرف فرنسا" تجاه الاتهام الرواندي، معتبرا أنه "أمر غير مقبول".

وقال جوبيه في مقال عنيف نشره السبت على موقعه الإلكتروني "من غير المسموح اليوم أن يُشار إلينا بأننا المذنبون الرئيسيون.. أدعو رئيس الجمهورية والحكومة إلى الدفاع بشكل صريح لا لبس فيه عن شرف فرنسا وعن شرف جيشها وشرف دبلوماسييها".

المصدر : وكالات