انتهاك جوي روسي لأوكرانيا وكييف تحذّر من غزو
آخر تحديث: 2014/4/26 الساعة 06:36 (مكة المكرمة) الموافق 1435/6/27 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2014/4/26 الساعة 06:36 (مكة المكرمة) الموافق 1435/6/27 هـ

انتهاك جوي روسي لأوكرانيا وكييف تحذّر من غزو

جنود من القوات الأوكرانية الخاصة أثناء عملية عسكرية في شرق البلاد (الأوروبية)
جنود من القوات الأوكرانية الخاصة أثناء عملية عسكرية في شرق البلاد (الأوروبية)

أعلنت وزارة الدفاع الأميركية الجمعة أن طائرات روسية انتهكت "مرارا" في الساعات الـ24 الماضية المجال الجوي الأوكراني، مطالبة موسكو بخفض حدة التوتر مع كييف التي حذرت من غزو روسيا لأراضيها.

وقال المتحدث باسم البنتاغون الكولونيل ستيفن وارين "بوسعي أن أؤكد أنه في الساعات الـ24 الماضية دخلت طائرات روسية مرارا المجال الجوي الأوكراني"، داعيا الروس إلى أن يأخذوا فورا إجراءات لخفض حدة التوتر.

ولم يدل الكولونيل وارين بمزيد من التفاصيل بشأن أين أو متى تحديدا حصلت هذه الانتهاكات.

وأضاف المتحدث أن وزير الدفاع الأميركي تشاك هيغل حاول الاتصال هاتفيا بنظيره الروسي سيرغي شويغو للتباحث معه في الأزمة الأوكرانية، إلا أن الجانب الروسي لم يرد حتى الساعة على طلب الوزير الأميركي.

وأجرى رئيس هيئة أركان الجيوش الأميركية الجنرال مارتن ديمبسي اتصالا هاتفيا بنظيره الروسي فاليري غيراسيموف الخميس، حسبما أعلن الكولونيل وارين الذي لم يدل بأي تفاصيل عن فحوى المكالمة.

تحذير من غزو
وهددت موسكو هذا الأسبوع بالتدخل عسكريا في أوكرانيا للدفاع عن مصالحها ومصالح السكان الأوكرانيين المنحدرين من أصول روسية، وأرفقت تهديدها بمناورات عسكرية على طول حدودها مع جارتها شارك فيها على الأخص سلاح الجو الروسي.

أرسيني ياتسينيوك:
العالم لم ينس الحرب العالمية الثانية، وروسيا تسعى وراء حرب عالمية ثالثة، ودعم روسيا للإرهابيين في أوكرانيا يشكل جريمة دولية

وقال مدير ديوان الرئاسة الأوكرانية إن بلاده ستعد دخول أي قوات روسية إلى أراضيها غزوا عسكريا، وستتعامل معه بالقوة. وقد اتهم رئيس الوزراء المؤقت أرسين ياتسينيوك روسيا بالسعي إلى ما سماها "حربا عالمية ثالثة" من خلال احتلال أوكرانيا عسكريا وسياسيا.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن رئيس الوزراء الأوكراني أرسيني ياتسينيوك تصريحاته أثناء اجتماع للحكومة أوضح فيها أن "العالم لم ينس الحرب العالمية الثانية، وروسيا تسعى وراء حرب عالمية ثالثة"، مؤكدا أن "دعم روسيا للإرهابيين في أوكرانيا يشكل جريمة دولية".

ودعا ياتسينيوك الأسرة الدولية إلى "الاتحاد ضد العدوان الروسي"، معتبرا أن "محاولات الجيش الروسي شنّ عدوان على أراضي أوكرانيا ستؤدي إلى نزاع على الأراضي الأوروبية".

قال دانيلو لوبكبيسكي نائب وزير خارجية أوكرانيا إن بلاده في خطر وإن معلومات استخبارية تشير إلى أن روسيا تحضر لما وصفه بغزو عسكري وشيك.

وأضاف الوزير في مؤتمر صحفي في مقر الأمم المتحدة في نيويورك أنه في حال تجاوزت القوات الروسية الحدود الأوكرانية فإن كييف ستقاتل دفاعا عن أراضيها.

احتجاز مراقبين
في سياق مواز، أعلنت وزارة الخارجية الأوكرانية الجمعة عن فقدان الاتصال مع مراقبين عسكريين يعملون لدى منظمة الأمن والتعاون في أوروبا في منطقة دونيتسك بشرق أوكرانيا، وقالت إنهم قد يكونون تعرضوا للاختطاف.

ونقلت وسائل إعلام أوكرانية عن المسؤول في الوزارة يفهين بيريبيينيس أنه جرى فقدان الاتصال في منطقة دونيتسك مع أعضاء من بعثة التحقق العسكرية التابعة لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا، متهما من أسماهم بـ"الإرهابيين" باختطافهم.

مسلحون موالون لروسيا في سلافيانسك يرفضون وضع السلاح (أسوشيتد برس)

كما أعلنت وزيرة الدفاع الألمانية أورسولا فون دير ليان الجمعة أن انفصاليين مؤيدين لروسيا في شرق أوكرانيا قبضوا على 13 من مراقبي منظمة الأمن الأوروبي واحتجزوهم.

وقالت الوزيرة التي تؤدي حاليا زيارة لأفريقيا ولبنان في رسالة صوتية بثتها وزارتها إن "الصورة لا تزال غير واضحة تماما، لكن يبدو أن 13 من مراقبي منظمة الأمن والتعاون في أوروبا تم توقيفهم، بينهم أربعة ألمان".

ولوحت الدول الغربية بعقوبات اقتصادية إضافية على موسكو، حيث أعلن البيت الأبيض أن الرئيس باراك أوباما وأربعة من الحلفاء الأوروبيين الرئيسيين اتفقوا على أن روسيا فشلت في تطبيق اتفاق جنيف لإحلال السلام في أوكرانيا، وسينسقون بشأن فرض عقوبات إضافية عليها.

المصدر : الجزيرة + وكالات

التعليقات