أظهرت نتائج جزئية أعلنتها اللجنة الانتخابية المستقلة بأفغانستان تقدم وزير الخارجية السابق عبد الله عبد الله في الانتخابات الرئاسية التي جرت في 5 أبريل/نيسان لاختيار خليفة للرئيس حامد كرزاي الذي لا يتيح له الدستور الترشح فترة أخرى.

وقالت اللجنة إنه بعد فرز نصف أوراق الاقتراع في 34 ولاية حصل عبد الله على نسبة 44.4% يليه وزير المالية السابق أشرف عبد الغني بـ33.2%، بينما حل زلماي رسول ثالثا بنسبة 10.4% من الأصوات.

ويتعين الفوز بأكثر من 50% لحسم النتيجة من الجولة الأولى، وإذا فشل أي من المرشحين في تحقيق هذه النتيجة يخوض المرشحان اللذان حصدا أكبر عدد من الأصوات جولة إعادة.

ومن المقرر أن تعلن النتائج النهائية في 14 مايو/أيار، على أن تجرى جولة إعادة إن تطلب الأمر ذلك أواخر الشهر المقبل.

وحظيت تلك الانتخابات التي شارك فيها ثمانية مرشحين بإشادة دولية، ووصفت بالناجحة لما شهدته من إقبال كبير دون حصول خروقات أمنية كبيرة رغم تهديدات حركة طالبان بتعويقها.

وأشارت تقارير في وقت سابق لحدوث مخالفات، ورغم أن بعض المرشحين الثمانية تقدموا بشكاوى تزوير وانتهاكات انتخابية فإن لجنة الطعون الانتخابية أكدت الاثنين الماضي أن نسبة التزوير تبدو أقل من تلك التي سبقتها عام 2009.

المصدر : الفرنسية