البحث عن الطائرة الماليزية يواجه مرحلة حرجة
آخر تحديث: 2014/4/19 الساعة 12:49 (مكة المكرمة) الموافق 1435/6/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2014/4/19 الساعة 12:49 (مكة المكرمة) الموافق 1435/6/20 هـ

البحث عن الطائرة الماليزية يواجه مرحلة حرجة

هشام الدين حسين يرد على أسئلة الصحفيين بالمؤتمر الذي عقده بكوالالمبور السبت بشأن الطائرة الماليزية المفقودة (أسوشيتد برس)
هشام الدين حسين يرد على أسئلة الصحفيين بالمؤتمر الذي عقده بكوالالمبور السبت بشأن الطائرة الماليزية المفقودة (أسوشيتد برس)

قال وزير النقل الماليزي هشام الدين حسين اليوم السبت إن جهود البحث عن الطائرة الماليزية المفقودة تمر "بمرحلة حرجة".

جاءت تصريحات حسين بعد يومين من قول رئيس الوزراء الأسترالي توني أبوت إن أمام مركبة الاستشعار الغواصة أسبوعا واحدا للعثور على حطام الطائرة في المحيط الهندي.

وأبلغ الوزير الماليزي مؤتمرا صحفيا بأحد فنادق العاصمة كوالالمبور أن "البحث (عن الطائرة) في ظرف حرج اليوم وغدا، نحن نناشد الجميع في أرجاء العالم أن يصلوا من أجل أن نعثر على شيء".

ومن المتوقع أن تنهي المركبة الغواصة غير المأهولة بحثها في غضون أسبوع في منطقة قُلّصت مساحتها في أعماق المحيط الهندي، وذلك بعد أن أكملت ست محاولات خرجت منها بخفّي حُنين.

ونقلت وكالة رويترز عن مسؤولين أستراليين مشرفين على عملية البحث اليوم السبت إن الجهود المبذولة تحت الماء للعثور على الصندوق الأسود للطائرة بناءً على الذبذبات المحتملة الصادرة عن الصندوق قد تنتهي خلال خمسة إلى سبعة أيام.

وأصبحت لقطات السونار التي تبثها المركبة "بلوفين21" التابعة للبحرية الأميركية محور عملية البحث على بعد ألفي كيلومتر إلى الغرب من مدينة بيرث الأسترالية، حيث تعتقد السلطات أن طائرة الخطوط الجوية الماليزية في رحلتها رقم "إم إتش370" سقطت في المحيط بعدما اختفت عن شاشات الرادار في 8 مارس/آذار وعلى متنها 239 شخصا.

وتركز عملية البحث على مساحة بحجم مدينة، حيث دفعت سلسلة من الذبذبات السلطات إلى الاعتقاد باحتمال وجود الصندوق الأسود للطائرة في هذه المنطقة، لكن بعد أكثر من أسبوع دون إشارة.

وبعد حوالي أسبوعين من انتهاء عمر بطارية الصندوق الأسود تحولت السلطات الآن إلى البحث باستخدام مركبة "بلوفين21".

وقال مركز التنسيق المشترك الذي يدير عملية البحث إن مركبة الاستشعار "بلوفين21" أجرت عمليات بحث في حوالي 110 كيلومترات مربعة حتى الآن، ولم يقدم تحليل بيانات المهمة الرابعة أي اتصالات مفيدة، مضيفا أن المنطقة التي تبحث فيها المركبة تقلصت استنادا إلى مزيد من تحليل إشارات الصندوق الأسود السابقة.

المصدر : أسوشيتد برس,الفرنسية,رويترز

التعليقات