أجمع مجلس الأمن الدولي الخميس على إدانة كوريا الشمالية لإطلاقها صواريخ بالستية مؤخرا، معتبرا أن ذلك يشكل انتهاكا لقرارات الأمم المتحدة.

مجلس الأمن اعتبر إطلاق كوريا الشمالية صواريخ بالستية انتهاكا للقرارات الأممية (رويترز-أرشيف)

أدان مجلس الأمن الدولي بإجماع أعضائه الـ15 الخميس إطلاق كوريا الشمالية صواريخ بالستية مؤخرا، معتبرا أن ذلك يشكل انتهاكا لقرارات الأمم المتحدة.

وقالت الرئيسة الدورية للمجلس وسفيرة لوكسمبورغ سيلفي لوكاس في ختام جلسة مناقشات مغلقة  عقدت الليلة الماضية واستمرت زهاء ساعة، إن أعضاء المجلس سيتشاورون بشأن الرد المناسب على هذا الانتهاك، مضيفة أن الرد يجب أن يصدر سريعا.

وأشارت لوكاس إلى أن إدانة إطلاق كوريا الشمالية الصواريخ صدرت بإجماع الأعضاء الخمسة عشر في المجلس.

ولم ينشر مجلس الأمن بيانا رسميا بهذا الشأن ولم يعلن عن الموعد المرتقب لاجتماعه الجديد بشأن هذا الملف.


اقرأ أيضا:
الحرب الكورية

وقال الدبلوماسيون إن من غير المتوقع أن يتخذ مجلس الأمن قرارا بتوسيع العقوبات على كوريا الشمالية.

وكانت اليابان وكوريا الجنوبية قد قالتا إن كوريا الشمالية أطلقت صاروخين متوسطي المدى من نوع رودونغ قبالة ساحلها الشرقي في وقت مبكر من صباح الأربعاء الماضي، ويعد هذا أول إطلاق لصواريخ متوسطة المدى من كوريا الشمالية منذ العام 2009.

وخلال الأسابيع الأربعة الماضية، أطلقت كوريا الشمالية عددا من صواريخ سكود القصيرة المدى وصواريخ أخرى، بالتزامن مع مناورات عسكرية مشتركة تجريها الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية بدأت يوم 25 فبراير/شباط الماضي وتنتهي في أبريل/نيسان المقبل.

المصدر : وكالات