كييف ترفض ضم القرم لروسيا وتهديد بعقوبات
آخر تحديث: 2014/3/18 الساعة 17:47 (مكة المكرمة) الموافق 1435/5/18 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2014/3/18 الساعة 17:47 (مكة المكرمة) الموافق 1435/5/18 هـ

كييف ترفض ضم القرم لروسيا وتهديد بعقوبات

قالت السلطات الأوكرانية إنها لن تعترف بانضمام شبه جزيرة القرم إلى روسيا، واعتبرت بريطانيا أن روسيا اختارت مزيدا من العزلة بتفضيلها المضي في ضم القرم، فيما هددت الولايات المتحدة بفرض مزيد من العقوبات على موسكو بعد مصادقة الرئيس فلاديمير بوتين الثلاثاء على معاهدة ضم شبه الجزيرة.

ونقلت وكالة إنترفاكس-أوكرانيا عن الناطق باسم الخارجية يفغين بيربينيس قوله إن بلاده لن تعترف بضم القرم إلى روسيا، واعتبر أن المعاهدة التي وقع عليها بوتين اليوم "لا علاقة لها بالديمقراطية ولا بالقانون".

من جانبه، عبر وزير الخارجية البريطاني ويليام هيغ عن أسفه لما وصفه باختيار موسكو لمزيد من العزلة بضمها شبه جزيرة القرم، وحذر من أن هذه الخطوة قد تؤدي لزيادة التوتر العسكري، وقد تدفع لفرض عقوبات جديدة على روسيا.

وأكد هيغ أن بريطانيا ستوقف تعاونها العسكري مع روسيا، وأوضح أنه تم تجميد اتفاق للتعاون التقني بين الجانبين وتمارين بحرية مشتركة بين روسيا والولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا.

بدوره، ندد جو بايدن نائب الرئيس الأميركي بانتهاك روسيا السيادة الأوكرانية واستيلائها على القرم، وهدد بفرض مزيد من العقوبات على موسكو، فيما أكدت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل أن إلحاق القرم بروسيا مخالف للقانون الدولي.

انضمام القرم ما زال مرتبطا بموافقة
المجلس الدستوري والبرلمان (الجزيرة)

توقيع الاتفاقية
وبعد موافقة أكثر من 96% من سكان القرم -الذين شاركوا في الاستفتاء الذي نظم يوم الأحد الماضي على الانضمام لروسيا- وقّع بوتين والقادة الجدد لشبه جزيرة القرم على اتفاقية لاعتبار "جمهورية القرم.. ملحقة باتحاد روسيا اعتبارا من تاريخ توقيع الاتفاق".

ورغم أن الوثيقة دخلت فورا حيز التنفيذ فإنه يجب أن تصادق المحكمة الدستورية والبرلمان الروسي بغرفتيه على الاتفاقية. ونقلت وكالة إيتارتاس الروسية عن نائب بالبرلمان تأكيده أن البرلمانيين سيبحثون الاتفاقية في غضون أيام.

وجاء التوقيع على الاتفاقية بعد خطاب ألقاه الرئيس الروسي في الكرملين غلبت عليه النزعة الوطنية وتضمّن انتقادات شديدة للغرب.

وقال بوتين في خطابه أمام أعضاء البرلمان وحكام المناطق وأعضاء الحكومة إن أغلبية الروس  وسكان القرم يؤيدون هذا الانضمام، وأضاف "في قلوب وعقول الناس، القرم كانت وتبقى جزءا لا يتجزأ من روسيا". ووصف استفتاء القرم بأنه "مقنع"، وقال إنه تم بشكل ديمقراطي وبالتوافق مع القانون الدولي.

ودافع الرئيس الروسي عن تصرف بلاده في الخلاف على شبه جزيرة القرم، ووجه اتهامات شديدة إلى أوكرانيا قائلا إنه "ليست هناك سلطة شرعية في أوكرانيا"، ورأى أن الانتقال الأخير للسلطة في أوكرانيا كان بمثابة انقلاب رافقته اغتيالات و"إرهاب"، وأكد أن من بين القوى الممثلة في السلطة الحالية في أوكرانيا فاشيون وأعداء لروسيا وأعداء للسامية.

وشبّه دمج شبه جزيرة القرم بروسيا الاتحادية بإعادة توحيد شطري ألمانيا، وقال إن روسيا احترمت آنذاك رغبة الشعب الألماني في الوحدة خلافا لبعض الدول الأخرى.

نواب روس سخروا من العقوبات ودعوا إلى فرضها على جميع أعضاء البرلمان (الأوروبية)

نقد للغرب
من جانب آخر، اعتبر الرئيس الروسي أن الغربيين "تجاوزوا الخط الأحمر وتصرفوا بشكل غير مسؤول" في الأزمة الأوكرانية، كما ندد بشدة بالغربيين الذين اتهمهم باعتماد "شريعة الأقوى" و"تجاهل القانون الدولي".

وأكد أن محاولات الغرب إخافة روسيا بفرض عقوبات بسبب سيطرتها على منطقة القرم الأوكرانية سيعتبر تصرفا عدوانيا، وأن موسكو سترد.

وهددت وزارة الخارجية الروسية اليوم بالرد على العقوبات الغربية، وقالت إن استخدام لغة القوة وتهديد المواطنين الروس بعقوبات لن يسفرا عن شيء.

بدورهم، سخر مشرعون روس من العقوبات ودعوا الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي إلى فرض  العقوبات على كل أعضاء البرلمان.

وفرضت الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي عقوبات بينها تجميد أرصدة وحظر سفر بعض كبار المسؤولين الروس والأوكرانيين بعد أن طلبت منطقة القرم الانضمام إلى روسيا أمس الاثنين.

المصدر : وكالات

التعليقات