كيري ولافروف يبحثان مجددا أزمة أوكرانيا
آخر تحديث: 2014/3/14 الساعة 16:49 (مكة المكرمة) الموافق 1435/5/14 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2014/3/14 الساعة 16:49 (مكة المكرمة) الموافق 1435/5/14 هـ

كيري ولافروف يبحثان مجددا أزمة أوكرانيا

كيري ولافروف أمام تحدٍ صعب لتحقيق انفراج بأزمة أوكرانيا مع اقتراب موعد استفتاء القرم (الفرنسية)
كيري ولافروف أمام تحدٍ صعب لتحقيق انفراج بأزمة أوكرانيا مع اقتراب موعد استفتاء القرم (الفرنسية)
كيري ولافروف أمام تحدٍ صعب لتحقيق انفراج بأزمة أوكرانيا مع اقتراب موعد استفتاء القرم (الفرنسية)
يلتقي اليوم الجمعة وزير الخارجية الأميركي جون كيري بنظيره الروسي سيرغي لافروف لبحث أزمة أوكرانيا في مفاوضات وصفتها بريطانيا بـ"الصعبة"، وأكدت روسيا أنها تحتفظ بحقها في حماية مواطنيها بأوكرانيا، وفيما تتواصل الاستعدادات لإجراء الاستفتاء بشأن انضمام شبه جزيرة القرم إلى روسيا، اعتبرت ألمانيا أن نتائج الاستفتاء ستكون من دون قيمة.

وحذر البيت الأبيض من أن محادثات كيري ولافروف في لندن تشكل الفرصة الأخيرة لموسكو لتفادي عقوبات أميركية إضافية عليها.

وأكد لافروف أن المحادثات صعبة، وأشار إلى أن الوضع في أوكرانيا عرف تطورات متلاحقة، وأنه قد تم تضييع الكثير من الوقت قبل إيجاد حل للأزمة، كما أقر وزير الخارجية البريطاني وليام هيغ بصعوبة تحقيق تقدم بالمفاوضات ما لم تقدم روسيا على اتخاذ خطوات حقيقية باتجاه الحل.

وقال مسؤول في وزارة الخارجية يرافق كيري برحلته إلى لندن "سنقدم في إطار أوكرانيا موحدة وذات سيادة أفضل عرض ممكن لنزع فتيل التصعيد يكون مقبولا للشعب الأوكراني، وسنرى إن كانت روسيا مستعدة لقبول هذا العرض".

وكان كيري أجرى مكالمة هاتفية مع لافروف مساء الخميس قبل مغادرته واشنطن، وأبلغه "أنه ستكون هناك أثمان إذا ما واصلت روسيا تصعيد" التوتر.

كما حذر كيري أمام لجنة تابعة لمجلس الشيوخ من أن الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي على استعداد لاتخاذ "سلسلة من التدابير البالغة الجدية"، وذلك بناء على النتائج التي سيسفر عنها الاستفتاء المقرر يوم الأحد القادم.

مظاهرة سابقة لموالين لروسيا
بمدينة دونيتسك (أسوشيتد برس)

عقوبات أوروبية
وقال مسؤولون بالاتحاد الأوروبي إن الاتحاد حضر قائمة تضم بين 120 و130 مسؤولا روسيا ستشملهم عقوبات تخص المنع من السفر وتجميد الأرصدة، وذلك كجزء من خطة الاتحاد الأوروبي للتعامل مع الأزمة الأوكرانية، وقالت رويترز إن القائمة تضم قياديين بالجيش الروسي ومسؤولين سياسيين.

من جانب آخر، قالت روسيا إنها تحتفظ بحقها في حماية مواطنيها بأوكرانيا، وذلك بعد مقتل متظاهر في اشتباكات بدونيتسك شرقي البلاد. وجاء في بيان لوزارة الخارجية الروسية اليوم الجمعة أن "السلطات في كييف لا تسيطر على الوضع في البلاد، وروسيا مدركة مسؤوليتها تجاه حياة مواطنيها في أوكرانيا، وتحتفظ بحق حمايتهم".

ووفقا لمصادر رسمية محلية، فقد لقي شخص على الأقل مصرعه وأصيب 26 آخرون في معركة عنيفة بين النشطاء الموالين لروسيا والموالين لأوكرانيا في وقت متأخر ليلة أمس الخميس في دونيتسك.

وتزامنا مع التحضيرات لإجراء الاستفتاء بالقرم، دعت موسكو منظمة الأمن والتعاون في أوروبا إلى إرسال مراقبين للاستفتاء، وجاء في بيان لوزارة الخارجية الروسية أنها "تدعو إدارة منظمة الأمن والتعاون في أوروبا والدول الأعضاء في مكتب المؤسسات الديمقراطية وحقوق الإنسان إلى التخلي عن سياسة المكيالين والنظر بإيجابية لدعوة سلطات القرم إلى المشاركة في مراقبة الاستفتاء".

واستبقت ألمانيا الاستفتاء بالتأكيد على أن نتائجه لن تكون ذات قيمة، وقال المتحدث باسم الخارجية الألمانية اليوم إن تنظيم الاستفتاء خلال مهلة قصيرة جدا، وصياغة السؤال المطروح على سكان القرم يثيران تساؤلات، كما أن النتائج لن تؤثر بأي حال في مجرى الأحداث من وجهة نظر الأوروبيين.

video

استعداد للاستفتاء
وتتواصل الاستعدادات في شبه جزيرة القرم للاستفتاء، وقالت مراسلة الجزيرة رانيا دريدي إن السلطات قامت بطباعة نحو 1.5 مليون بطاقة تصويت باللغة الروسية والأوكرانية والتتارية، وخصصت 1200 مكتب اقتراع لاستقبال الناخبين، وأعلنت مشاركة مراقبين من عشرين دولة لمراقبة الاستفتاء.

ومن المتوقع أن يصوت سكان شبه الجزيرة -التي تضم أغلبية من الناطقين بالروسية- لصالح الانضمام لروسيا التي يرون أنها قادرة على تحريك الاقتصاد الضعيف وحل مشكلة البطالة في الإقليم.

من جانب آخر، نقلت وكالة إنترفاكس الروسية للأنباء اليوم الجمعة عن متحدث باسم البحرية الروسية قوله إن طائرات روسية مقاتلة وطائرات مروحية بدأت تدريبات جوية فوق البحر المتوسط.

وقال المتحدث فاديم سيرغا إن حاملة الطائرات أدميرال كوزنيتسوف التابعة للأسطول الشمالي تشارك في التدريبات، وإن التدريبات تتضمن تكتيكات التعامل مع أهداف جوية وتكتيكات قتالية أخرى.

ولم يشر المتحدث إلى المواجهة الجارية بين روسيا وأوكرانيا بشأن شبه جزيرة القرم المطلة على البحر الأسود التي سيطرت عليها القوات الروسية. وأرسلت البحرية الأميركية مدمرة إلى البحر الأسود، فيما وصفتها بزيارة روتينية مقررة قبل الأزمة الأوكرانية.

المصدر : وكالات

التعليقات