الهجوم في بيشاور استهدف قاعة سينما كان بها نحو مائة شخص (الفرنسية)

قتل خمسة أشخاص على الأقل وأصيب 31 آخرون بجروح في هجوم بقنبلتين يدويتين استهدف قاعة سينما في مدينة بيشاور شمالي غربي باكستان قرب الحدود مع أفغانستان.

وألقيت قنبلتان يدويتان على قاعة سينما "بكتشور هاوس" في بيشاور بينما كان نحو مائة شخص يشاهدون فيلما. وقال المسؤول بالشرطة فيصل مختار إن المهاجمين لاذوا بالفرار بعد العملية.

وأصيب عدد من الأشخاص بجروح أثناء الاندفاع بسبب الهلع الذي تلا الانفجارين، وهرعت فرق الانقاذ إلى موقع الانفجار، ونقل الجرحى إلى مستشفى ليدي ريدنغ في بيشاور التي تعد عاصمة إقليم خيبر بختون خوا على الحدود مع أفغانستان. 

ولم يعلن أحد مسؤوليته عن الهجوم، لكن الشرطة ذكرت أن دور السينما مهددة، وأنها أبلغت صاحب القاعة التي تعرضت للهجوم بالأمر.

وجاء الهجوم بعد أربع ساعات من إعلان حركة طالبان باكستان أنها اختارت خمس شخصيات -بمن فيهم السياسي البارز عمران خان- ليمثلهم في محادثات السلام مع الحكومة. 

واختار رئيس الوزراء نواز شريف الشهر الماضي فريقا من أربعة مفاوضين لقيادة المفاوضات مع المسلحين الذين تجمعهم علاقات بتنظيم القاعدة.

المصدر : وكالات