شرطة تايلند تفرق مظاهرات وتعتقل المئات
آخر تحديث: 2014/2/18 الساعة 10:36 (مكة المكرمة) الموافق 1435/4/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2014/2/18 الساعة 10:36 (مكة المكرمة) الموافق 1435/4/19 هـ

شرطة تايلند تفرق مظاهرات وتعتقل المئات

المتظاهرون احتلوا مواقع حيوية في العاصمة لدفع رئيسة الوزراء للاستقالة (الفرنسية)
 
أطلقت شرطة مكافحة الشغب في تايلند الغاز المسيل للدموع بالقرب من مقر الحكومة في وسط العاصمة بانكوك لتفريق المتظاهرين الذين يسعون للإطاحة برئيسة الوزراء ينغلوك شيناوات.
 
وقال رئيس مجلس الأمن القومي بارادورن باتاناتابوت إن مئات المتظاهرين اعتقلوا في مجمع وزارة الطاقة لخرقهم حالة الطوارئ المطبقة في بانكوك.
 
وبحسب تقارير صحفية فإن معظم هؤلاء المعتقلين من أتباع حركة اللجنة الشعبية للإصلاح الديمقراطي، وتم اعتقالهم خلال حملة مداهمة في الصباح الباكر قرب مقر شركة البترول الوطنية "بي تي تي كورب" في شمالي بانكوك.

ومن بين المعتقلين زعيم الاحتجاج راوي ماشامادول، حسبما ذكر الموقع الإلكتروني لصحيفة "خاو سود".

وأظهرت لقطات تلفزيونية سحبا من الغاز المسيل للدموع، بينما اشتبك أفراد من الشرطة مع المحتجين قرب مقر الحكومة وسط بانكوك.
 
ونشرت السلطات الآلاف من عناصر شرطة مكافحة الشغب لاستعادة مواقع رئيسية في بانكوك يحتلها محتجون منذ شهور.

وحمل عناصر الشرطة الدروع والهراوات والغاز المسيل للدموع إلى أربعة مواقع لتفريق المتظاهرين المناهضين للحكومة.

وكان المتظاهرون قد أقاموا جدرانا أمام مقر عمل رئيسة الوزراء المؤقتة لمنعها من العودة إليه.

وتعهد تشاليرم يوبامرونغ -الوزير المكلف بتنفيذ مرسوم الطوارئ في العاصمة- باستعادة مقر الحكومة بحلول يوم غد الأربعاء للسماح لشيناوات بالعودة لعملها.

وتخضع بانكوك لحالة طوارئ منذ الشهر الماضي، الأمر الذي سمح للشرطة باعتقال المتظاهرين واحتجازهم دون اتهامات لمدة تصل إلى سبعة أيام.

المصدر : وكالات

التعليقات