العواصف الثلجية في اليابان تسببت في أزمة مرورية خانقة وعطلت مئات الرحلات الجوية (الأوروبية)

قتل 13 شخصا وأصيب أكثر من ألف آخرين جراء عاصفة ثلجية وصفت بأنها الأقوى التي تضرب اليابان منذ عقود.

وتسببت العاصفة في انقطاع الكهرباء عن عشرات الآلاف من السكان، فيما بلغ ارتفاع الثلوج في طوكيو ثلاثين سنتيمترا، وهو رقم قياسي في هذه المنطقة منذ نحو خمسين عاما.

وتعطلت الرحلات الجوية بمطار هانيدا الدولي بالعاصمة، وامتلأت قاعات المطار بالمسافرين، فيما علق بمطار ناريتا الدولي مطلع هذا الأسبوع نحو خمسة آلاف شخص.

واضطر عدد من الجامعات لتأجيل بدء امتحانات الالتحاق بها بسبب العاصفة.

وتحدثت هيئة الإذاعة والتلفزيون اليابانية أمس عن أن العواصف الثلجية القوية التي تضرب البلاد رفعت عدد الجرحى إلى نحو 1300 يتوزعون على 13 مقاطعة.

وكانت السلطات قد اضطرت يومي السبت والأحد لإلغاء أكثر من 1100 رحلة جوية.          

وصاحب تساقط الثلوج رياح شديدة تسببت أول أمس في قطع الكهرباء عن أكثر من عشرين ألف منزل في المناطق التي ضربتها العاصفة.

وأثر الوضع المناخي الصعب سلبا على الانتخابات التي أجريت قبل يومين في طوكيو لانتخاب محافظ جديد للمدينة التي يسكنها 13 مليون نسمة، حيث تدنت نسبة إقبال الناخبين 10% مقارنة بالانتخابات الماضية.

المصدر : وكالات