قال دبلوماسي إسرائيلي إن بلاده تسعى لإحباط تصويت البرلمان الأوروبي على مشروع قرار يدعو للاعتراف بـدولة فلسطين، من المقرر أن يجري في وقت لاحق من الشهر الجاري.

وقال سفير إسرائيل لدى مؤسسات الاتحاد الأوروبي ببروكسل دافيد فالتسير في حديث للإذاعة الإسرائيلية العامة اليوم الجمعة، إنه يواصل اتصالاته مع مختلف الكتل في البرلمان الأوروبي تمهيدا للجلسة التي سيعقدها في وقت لاحق الشهر الحالي، للتصويت على مقترح بالاعتراف بدولة فلسطين.

وذكر فالتسير أنه يسعى من خلال هذه الاتصالات لضمان "إسقاط هذا المشروع أو تقليص الأغلبية التي ستدعمه قدر الإمكان".

وأجّل البرلمان الأوروبي في وقت سابق من الشهر الماضي التصويت على مشروع قرار يدعو للاعتراف بدولة فلسطين إلى 18 ديسمبر/كانون الأول الجاري.

وكانت السويد قد اعترفت بالدولة الفلسطينية، ثم صدرت قرارات غير ملزمة عن برلمانات بريطانيا وفرنسا وإسبانيا وإيرلندا بالاعتراف بالدولة الفلسطينية.

وقالت الإذاعة العامة الإسرائيلية إن السياسيين الإسرائيليين ينظرون بخطورة إلى هذه الخطوات.

المصدر : وكالة الأناضول