بوتين يشيد بالعملية الأمنية في غروزني
آخر تحديث: 2014/12/5 الساعة 00:12 (مكة المكرمة) الموافق 1436/2/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2014/12/5 الساعة 00:12 (مكة المكرمة) الموافق 1436/2/13 هـ

بوتين يشيد بالعملية الأمنية في غروزني

بوتين خلال كلمته التي ألقاها أمام الجمعية الاتحادية بالكرملين الخميس (الأوروبية)
بوتين خلال كلمته التي ألقاها أمام الجمعية الاتحادية بالكرملين الخميس (الأوروبية)

أشاد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بنظيره الشيشاني رمضان قديروف لما وصفها بالعملية الأمنية "الاحترافية" في العاصمة الشيشانية غروزني والتي أسفرت عن مقتل عشرة مسلحين إضافة إلى مقتل عشرة من الشرطة, بعد هجوم مسلحين على دورية للشرطة واشتباكهم في عدد من الشوارع والمناطق السكنية.

ونقلت وكالة إنترفاكس الروسية للأنباء عن بوتين قوله لقديروف -الموالي لموسكو- إن "المجرمين كعادتهم راحوا يطلقون النار من الخلف"، وأضاف "لم يهاجموا وحداتكم الخاصة التي تخوض المعركة ضد الإرهاب، بل هاجموا شرطة المرور التي تضم أناسا مهمتهم حفظ النظام على الطرق وضمان سير حركة النقل كما ينبغي".

وكانت الهيئة الوطنية لمكافحة الإرهاب في موسكو قالت في بيان أوردته وكالات الأنباء الروسية، إنه بعد الهجوم على شرطة المرور احتل مسلحون دار نشر وسط غروزني، مشيرة إلى أن أفراد الأمن والشرطة والطوارئ يحاصرون المبنى.

وبحسب وزارة الداخلية فإن الاشتباكات ألحقت أضرارا كبيرة بمدرسة ومبنى لدار النشر الوطنية تحصن فيهما المسلحون, وأدت المواجهات إلى مقتل عشرة عناصر أمن وإصابة 28 بجروح، كما قتل عشرة من المسلحين في المعارك، بينما تم العثور على جثة مدني.

من جهتهم أعلن المسلحون الذين نفذوا الهجوم أنهم ينتمون إلى "إمارة القوقاز" أبرز المجموعات الإسلامية في الشيشان، مؤكدين أنهم شنوا الهجوم تنفيذا لأوامر قائدهم الشيخ علي أبو محمد.

ويعد هذا الهجوم الأحدث في حلقة أعمال العنف التي تهز الشيشان، حيث خاضت روسيا حربين ضد المسلحين هناك في العقدين الماضيين. كما يأتي قبل ساعات من خطاب حالة الاتحاد السنوي الذي يوجهه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى الأمة.

المصدر : وكالات

التعليقات