اعتبر وزير النفط الإيراني بيجن زنغنة أن الهبوط المستمر في سعر النفط مؤامرة سياسية، وهو ما ذهب إليه الرئيس حسن روحاني الذي اتهم قبل أيام دولا لم يسمها بدفع أسعار النفط نحو الانخفاض.

ونقل موقع وزارة النفط الإيرانية على الإنترنت (شانا) عن زنغنة قوله إن "استمرار المسار النزولي لسعر النفط في الأسواق العالمية هو مؤامرة سياسية تذهب إلى أبعد مدى".

وأشار الوزير الإيراني إلى أن هبوط سعر النفط بدأ أساسا نتيجة تخمة المعروض في الأسواق.

وبلغ النفط الأسبوع الماضي أدنى مستوى منذ مايو/أيار 2009 عند 58.50 دولارا للبرميل بانخفاض نحو 50% منذ يونيو/حزيران.

وكان الرئيس الإيراني حسن روحاني قد اتهم الأسبوع الماضي دولا لم يسمها بالتآمر لدفع أسعار النفط نحو الانخفاض، وقال إن الهبوط الأخير في الأسعار لا يرجع بالكامل إلى عوامل اقتصادية.

وقال روحاني "السبب الرئيسي (للهبوط) هو مؤامرة سياسية حاكتها دول بعينها ضد مصالح المنطقة والعالم الإسلامي وتصب في صالح بعض الدول الأخرى فقط".

وارتفع سعر مزيج برنت اليوم الخميس فوق 61 دولارا للبرميل بعد أن أرغم الانخفاض الحاد في أسعار النفط الشركات على خفض استثماراتها في قطاع المنبع في شتى أنحاء العالم.

المصدر : رويترز