لقي 11 شخصا مصرعهم وأصبح أكثر من مائة في عداد المفقودين ودمرت منازل في جزيرة جاوا الإندونيسية, جراء انزلاق للتربة تسببت به أمطار غزيرة، حسب ما أورده مسؤولون اليوم السبت.

وقال المتحدث باسم الوكالة الوطنية لإدارة الكوارث سوتوبو نوغروهو إن 11 شخصا قتلوا وإن 379 آخرين من المناطق المحيطة نقلوا إلى ملاجئ مؤقتة.

وأضاف نوغروهو أن الانهيار الأرضي دفن 105 منازل بعد ثلاثة أيام من الأمطار الغزيرة في  بانغرنيغارا بمقاطعة جاوا الوسطى.

وأكد أن الجنود والشرطة وعمال الإنقاذ يحفرون في الطين السميك للبحث عن ناجين، وقال "نحن بحاجة إلى معدات ثقيلة لفتح الطريق المسدود جراء الانهيارات الأرضية".

وأظهرت لقطات تلفزيونية الجنود والسكان يستخدمون أيديهم المجردة والمجارف لإزالة الأنقاض التي تسد الطريق المؤدي إلى الموقع قبل وصول جرافة وحفارة ميكانيكية.

وذكر متحدث باسم الوكالة الوطنية للإغاثة من الكوارث أن 379 شخصا نقلوا إلى ملاجئ مؤقتة.

وبدأ موسم الأمطار في إندونيسيا بأمطار غزيرة وفيضانات, وتقول الوكالة الإندونيسية إن نصف سكان البلاد البالغ عددهم 250 مليون نسمة يعيشون في مناطق تتعرض لانزلاقات التربة.

وفي عام 2006، قتل ما لا يقل عن 90 شخصا عندما طمر انهيار أرضي عدة منازل في قرية أخرى بالمنطقة.

المصدر : وكالات