قال أليكسي ميشكوف -نائب وزير الخارجية الروسي- إن بلاده تعتقد أن حلف شمال الأطلسي (ناتو) يزعزع استقرار دول شمال أوروبا بإجراء مناورات عسكرية هناك و"نقل طائرات قادرة على حمل أسلحة نووية" إلى دول البلطيق.

وقال ميشكوف في مقابلة مع وكالة إنترفاكس للأنباء إن "هذه الحقيقة سلبية للغاية. السلطات الروسية تتخذ وستتخذ كل خطوة لازمة لضمان أمن روسيا ومواطنيها، في أي جزء من بلادنا".

وتعكس تلك التصريحات حالة التوتر الذي يطبع العلاقات بين موسكو والغرب حيث اتهم وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف قبل نحو عشرة أيام الدول الغربية بالسعي إلى تغيير النظام في بلاده من خلال فرض عقوبات على خلفية الأزمة الأوكرانية.

ونقلت وكالة تاس الروسية للأنباء عن لافروف قوله في اجتماع للمجلس الاستشاري للشؤون الخارجية والدفاعية في موسكو "فيما يتعلق بالهدف من وراء استعمال العقوبات القسرية يوضح الغرب أنه لا يريد إرغام روسيا على تغيير سياستها الخارجية، بل يريد أن يضمن تغيير النظام".

وتتهم الدول الغربية وأوكرانيا السلطات الروسية بنشر قوات وآليات عسكرية في مناطق شرقي أوكرانيا التي أعلنت الانفصال عن كييف, وتحدث وزير الدفاع الأوكراني عن نشر 7500 جندي روسي في شرقي أوكرانيا.

يذكر أن العقوبات الغربية على روسيا بسبب الأزمة الأوكرانية قلصت من إمكانية حصول روسيا على رؤوس الأموال الأجنبية اللازمة لعمل الشركات والبنوك الروسية, وضربت صناعتي الطاقة والدفاع, كما جمدت أرصدة بعض حلفاء بوتين وفرضت حظرا على سفرهم إلى الدول الغربية.

المصدر : رويترز