قال مسؤولون أفغان إن تفجيرا انتحاريا استهدف قبيل غروب اليوم الأحد مشاهدين لمباريات في كرة الطائرة بشرق البلاد أسفر عن مقتل 55 شخصا على الأقل وإصابة أكثر من سبعين آخرين أغلبهم من المدنيين.

وقال المتحدث باسم حاكم ولاية باكتيكا المجاورة لباكستان موخلس أفغان إن الهجوم وقع أثناء منافسات في الكرة الطائرة كان يحضرها كثير من المتفرجين المدنيين ومجموعة من رجال الشرطة من منطقة يحيى خليل قبيل غروب اليوم الأحد.

ونقل مراسل الجزيرة في أفغانستان ولي الله شاهين عن مسؤولين بالولاية قولهم إن الانتحاري كان راجلا تمشى وسط المتفرجين المزدحمين وفجر حزاما ناسفا كان يرتديه، مضيفا أنه لم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن التفجير.

وقال شاهين إن الجرحى نقلوا إلى مستشفى مجاور يفتقر إلى الكوادر الطبية والمعدات وكميات الدم المطلوبة بإلحاح لإسعاف المصابين الذين يموت واحد منهم كل بضع دقائق بسبب النزيف.

يذكر أن أربعة مسلحين قتلوا باشتباكات مع القوات الأفغانية عقب تفجير تبنته حركة طالبان استهدف دار ضيافة يسكنها أجانب في العاصمة كابل يوم 19 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري. وقالت حركة طالبان بعد إعلان مسؤوليتها عن الحادث إنه أوقع قتلى وجرحى بين الأجانب.

المصدر : وكالات