نقلت وكالة رويترز عن مسؤول تركي قوله إن جنودا أتراكا يقومون حاليا بتدريب قوات البشمركة الكردية في شمال العراق بهدف رفع قدراتهم القتالية لمواجهة تنظيم الدولة الإسلامية الذي استولى على مساحات شاسعة في شمال العراق وسوريا.

وقال المسؤول التركي الذي لم تكشف هويته "بدأت تركيا بالفعل تدريب قوات البشمركة في شمال العراق, ووافقنا على تدريب ومساعدة الحرس الوطني", وأضاف أن تركيا ستقدم كذلك مساعدة مماثلة لوحدة جديدة بالحرس الوطني العراقي في إطار قتال تنظيم الدولة.

من جانبه أكد هلغورد حكمت المتحدث باسم البشمركة أن الجنود الأتراك بدؤوا تدريب مقاتلي البشمركة في شمال العراق قبل ثلاثة أسابيع لكنه لم يعط تفاصيل حول أعداد المشاركين في هذه التدريبات.

وزار رئيس الوزراء التركي أحمد داود أغلو أمس الجمعة معسكرا في بلدة ديانا في كردستان العراق حيث يدرب الجنود الأتراك قوات البشمركة, وذلك في إطار الزيارة التي يؤديها أوغلو إلى العراق.

وكان أوغلو قد اختتم زيارته إلى العراق بزيارة أربيل في إقليم كردستان العراق، وقال إن "استقرار العراق هو استقرار لتركيا", بينما أكد رئيس الإقليم مسعود البارزاني أن الطرفين في جبهة واحدة ضد ما وصفه بـ"الإرهاب".

وقال مسؤولون أكراد إن تركيا قدمت بالفعل مساعدات في عملية قتال تنظيم الدولة، لكنها طلبت الحفاظ على سرية هذه المساعدات لأسباب سياسية داخلية, ولوجود 46 تركيا محتجزين رهائن لدى التنظيم عند بدء العمليات العسكرية ضده.

يذكر أن جوزيف بايدن نائب الرئيس الأميركي حل أمس الجمعة بتركيا في زيارة اتفق فيها الطرفان على ضرورة الحد من قوة تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا والعراق.

وذكر بيان صدر عن البيت الأبيض عقب انتهاء لقاء بايدن وأوغلو، أن الطرفين اتفقا على ضرورة "تقويض قوة تنظيم الدولة مع إلحاق هزيمة به، وإجراء تحول سياسي سليم في سوريا، ودعم المعارضين السوريين المعتدلين وقوات الأمن العراقية".

المصدر : وكالات