أكد وزير الخارجية الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان رفض إسرائيل وقف أي بناء استيطاني في القدس المحتلة، في وقت كشفت صحيفة إسرائيلية عن التخطيط لاستقدام آلاف اليهود الأوكرانيين.

وقال ليبرمان في مؤتمر صحفي مع نظيره الألماني فرانك فالتر شتاينماير "لن نقبل وضع حد للبناء في المناطق اليهودية في القدس"، وأضاف "يجب أن يكون من الواضح أننا لن نقبل بتعريف البناء في الأحياء اليهودية في القدس بأنه نشاط استيطاني".

وتأتي تصريحات ليبرمان بعد أربعة أيام من إعلان بلدية الاحتلال بالقدس موافقتها على خطط لبناء مائتي وحدة استيطانية جديدة في حي رموت الاستيطاني في القدس الشرقية، مما أثار استنكار الولايات المتحدة الأميركية.

واحتلت إسرائيل القدس الشرقية في 1967 وضمتها في خطوة لم يعترف بها المجتمع الدولي الذي يعتبر الاستيطان الإسرائيلي في كل الأراضي المحتلة غير شرعي، وفقا للقانون الدولي.

وانتقد ليبرمان ما قال إنه "ربط علاقات أوروبا وإسرائيل بالعلاقة الفلسطينية الإسرائيلية، لأن أي محاولة من هذا القبيل تعكس توجها خاطئا لا يساهم في تحقيق الاستقرار".

وأعرب وزير الخارجية الإسرائيلي عن أمله بأن يتمخض اجتماع وزراء خارجية الدول الأوروبية غدا الاثنين عن "توجه أكثر إتزانا تجاه إسرائيل".

من جانبه قال شتاينماير إن "وزراء الخارجية الأوروبيين سيعربون غدا عن أملهم في تحقيق السلام بين إسرائيل والفلسطينيين، وفي تجنب تصاعد أعمال العنف في المنطقة".

ودعا الإسرائيليين والفلسطينيين للعودة إلى طاولة المفاوضات، وأوضح أن وزير الخارجية الأميركي جون كيري أكد له في اتصال هاتفي أنه يبحث عن إمكانات للعودة إلى مباحثات السلام التي أجهضت في أبريل/نيسان الماضي.

وشهدت مدينة القدس والضفة الغربية خلال الأسابيع الماضية حوادث دهس لجنود ومستوطنين من قبل فلسطينيين إثر تصاعد الانتهاكات الإسرائيلية في القدس واستمرار اقتحام المسجد الأقصى.

يبلغ عدد اليهود بأوكرانيا نحو 88 ألفا من 44 مليونا هم سكان البلاد (الأوروبية)

استقدام اليهود
وفي موضوع آخر، قالت صحيفة معاريف الإسرائيلية إن إسرائيل تخطط لاستقدام آلاف اليهود الأوكرانيين.

وأوضحت الصحيفة في عددها الصادر اليوم الأحد أن التوجه الإسرائيلي جاء بسب الاقتتال الداخلي في أوكرانيا، وفقدان عدد كبير من اليهود منازلهم.

وأضافت أن جهات إسرائيلية بدأت في إنشاء مخيمات للاجئين اليهود القادمين من أوكرانيا بشكل سري وبإشراف وزير الاقتصاد نفتالي بينيت، دون أن تحدد الصحيفة أماكنها.

وبحسب معاريف فإن جهات إسرائيلية دفعت أموالا مقابل توطين اليهود في معسكرات قبل نقلهم لإسرائيل.

وأشارت الصحيفة إلى أن نحو ستة آلاف يهودي بلا منازل في منطقة شرقي أوكرانيا. ويبلغ عدد اليهود في أوكرانيا نحو 88 ألفا من إجمالي 44 مليونا هم سكان البلاد، بحسب إحصاء 2014 لموقع وورلد فاكت بوك التابع لوكالة الاستخبارات الأميركية (سي آي أي).

المصدر : وكالات