أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ونظيره الأميركي جون كيري الأربعاء ضرورة التوصل إلى اتفاق مع إيران بشأن برنامجها النووي "في أسرع وقت"، بحسب الخارجية الروسية.

وذكرت وزارة الخارجية الروسية -عقب مكالمة هاتفية بين لافروف وكيري- أنه تم التأكيد على ضرورة التوصل في أسرع وقت إلى اتفاق شامل، يسمح بالتطبيع الكامل للوضع المتعلق بـالبرنامج النووي لإيران.

وتأتي هذه التأكيدات إثر اختتام جولة مفاوضات ثلاثية جمعت إيران والاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة، أعلن فيها المسؤولون من كافة الأطراف عدم تحقيق أي تقدم.

في غضون ذلك، نفت الناطقة باسم وزارة الخارجية الإيرانية مرضية أفخم صحة تصريحات وزير الخارجية الأميركي بشأن توصل البلدين إلى اتفاق بخصوص وقف طهران حقن الغاز في وحدات الطرد المركزي من الجيل الخامس (آي آر 5)، التي بنتها إيران من أجل زيادة قدراتها على تخصيب اليورانيوم.

وحسب موقع الخارجية الإيرانية على الإنترنت، فإن أفخم قالت إن أعمال اختبار أجهزة الطرد المركزي -التي تشرف عليها هيئة الطاقة الذرية الإيرانية- كانت مستمرة قبل توقيع إيران الاتفاقية في جنيف مع مجموعة "5+1" التي تضم (الولايات المتحدة الأميركية، وروسيا، والصين، وفرنسا، وبريطانيا + ألمانيا).

وأضافت أن اختبارات أجهزة الطرد المركزي تواصلت عقب توقيع الاتفاقية، وأن "الاختبارات ستستمر عند الضرورة وتتوقف عند الضرورة"، مضيفةً أن تصريحات كيري تأتي بهدف "توجيه الأجندة الإعلامية".

وكانت الناطقة باسم وزارة الخارجية الأميركية جين بساكي صرحت في مؤتمر صحفي بأن الجانبين توصلا إلى اتفاق من أجل وقف حقن الغاز في وحدات الطرد المركزي من الجيل الخامس بالغاز، التي بنتها إيران من أجل زيادة قدراتها على تخصيب اليورانيوم.

المصدر : وكالات