ردت الولايات المتحدة الأميركية على رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الذي اعتبر أن مواقف إدارة الرئيس الأميركي باراك أوباما حول الاستيطان في القدس الشرقية "مخالفة للقيم الأميركية".

وقال المتحدث باسم البيت الأبيض جوش أرنست أمس الاثنين إنه "لأمر غريب" أن يحاول نتنياهو الدفاع عن سياسة حكومته وأن يؤكد أن موقف واشنطن لا يعكس القيم الأميركية، وأضاف "القيم الأميركية هي ما يفسر الدعم الذي لا يتزحزح من هذا البلد لإسرائيل".

وتابع أرنست "إنها القيم الأميركية التي تقودنا إلى خوض معارك لتأمين التمويل لتعزيز أمن إسرائيل بشكل ملموس، إنها القيم الأميركية التي تقودنا إلى تمويل وتشييد نظام القبة الحديدية.. إنها القيم الأميركية التي تقود الولايات المتحدة لدعم حق إسرائيل في الدفاع عن نفسها، كما أنها تقودنا للدفاع عنها في المنتديات الدولية وداخل الولايات المتحدة".

وأشار المتحدث إلى أن واشنطن تعارض أي أعمال منفردة تحاول المساس بقضايا الوضع النهائي بما في ذلك وضع القدس. وأكد أن هذه القضايا لا يمكن أن تحل إلا من خلال المفاوضات المباشرة.

وكان نتنياهو قال لمحطة (سي بي إس) إن انتقاد الولايات المتحدة لإقدام إسرائيل على بناء مستوطنة جديدة في القدس الشرقية "مناقض للقيم الأميركية".

ونقلت الإذاعة العامة الإسرائيلية عن نتنياهو في لقاء مع الصحافة الإسرائيلية بواشنطن قوله إنه "نصح الإدارة الأميركية بدراسة الوقائع والتفاصيل قبل الإدلاء بتصريحات".

وجاء تصريح نتنياهو بعد أن أعرب أوباما الأربعاء عن قلقه العميق إثر إعلان إسرائيل الموافقة على بناء 2610 وحدات استيطانية يهودية جديدة في القدس الشرقية المحتلة.

المصدر : وكالات