فرضت السلطات النيجيرية حظرا للتجوال على المركبات في النهار وحظرا شاملا طوال الليل في ثلاث ولايات شمال شرق البلاد تحسبا لوقوع هجمات قد تنفذها جماعة "بوكو حرام" وغيرها من الجماعات المسلحة.

وقال مراسل الجزيرة فضل عبد الرزاق من مدينة ميدوغري شمالي شرقي نيجيريا إن فرض هذا الحظر جاء كإجراء احتياطي تقوم به السلطات تحسبا لوقوع أي عمليات تنوي تنفيذها الجماعات المسلحة.

وأضاف المراسل أن جماعة "بوكو حرام" تسيطر على نحو 25 مدينة في الولايات الثلاث التي أعلنت فيها حالة الطوارئ، وأن السلطات حريصة على تشديد الإجراءات الأمنية خصوصا داخل عواصم هذه الولايات.

ومنذ مايو/أيار 2013 أعلنت الحكومة النيجيرية حالة الطوارئ في ولايات بورنو ويوبي وأداماوا في شمال شرق البلاد بهدف الحد من خطر بوكو حرام.

وسبق أن فرض الجيش النيجيري حظرا للتجول ليومين في عيد الفطر الماضي تحسبا "لتهديدات أمنية" من جماعة بوكو حرام.

وقتل وجرح آلاف النيجيريين منذ أن بدأت الجماعة حملتها عام 2009 بعد وفاة زعيمها محمد يوسف أثناء احتجازه لدى الشرطة.

المصدر : الجزيرة