اتفاق لاستئناف تصدير الغاز الروسي لأوكرانيا
آخر تحديث: 2014/10/31 الساعة 10:29 (مكة المكرمة) الموافق 1436/1/8 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2014/10/31 الساعة 10:29 (مكة المكرمة) الموافق 1436/1/8 هـ

اتفاق لاستئناف تصدير الغاز الروسي لأوكرانيا

وزير الطاقة الروسي (يسار) ونظيره الأوكراني يتوسطهما المفوض الأوروبي لشؤون الطاقة أثناء توقيع الاتفاق في بروكسل الخميس (أسوشيتد برس)
وزير الطاقة الروسي (يسار) ونظيره الأوكراني يتوسطهما المفوض الأوروبي لشؤون الطاقة أثناء توقيع الاتفاق في بروكسل الخميس (أسوشيتد برس)

وقعت كل من روسيا وأوكرانيا في بروكسل مساء الخميس اتفاقا يضمن استئناف صادرات الغاز الروسي إلى أوكرانيا حتى مارس/آذار 2015، لتنتهي بذلك أشهر من المفاوضات التي توسط فيها الاتحاد الأوروبي بين البلدين.

ووقع على الاتفاق وزيرا الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك والأوكراني يوري برودان والمفوض الأوروبي لشؤون الطاقة غونتر أوتينغر، واستتبع الاتفاق بـ"ملحق" وقع عليه بالأحرف الأولى رئيس مجموعة الغاز الروسية "غازبروم" ورئيس مجموعة الغاز الأوكرانية "نفتوغاز".

وقال أوتينغر إنه بموجب الاتفاق الذي يسري حتى نهاية مارس/آذار القادم ستدفع أوكرانيا لروسيا 1,45 مليار دولار على شكل متأخرات غاز "في غضون أيام"، وذلك من أجل استئناف موسكو إمداداتها من الغاز، إضافة إلى 1,65 مليار دولار بحلول نهاية العام.

ويتوقع أن تقوم روسيا بعد ذلك بتنفيذ مرسوم حكومي يخفض سعر شحنات الغاز إلى أوكرانيا.

الرئيس الفرنسي عبر عن ترحيبه بالاتفاق (رويترز)

ترحيب أوروبي
ورحّب رئيس المفوضية الأوروبية جوزيه مانويل باروزو في مؤتمر صحفي بالتوصل إلى هذا الاتفاق، مؤكدا أنه خطوة مهمة "لأمننا المشترك في مجال الطاقة"، وأنه "لم يكن هناك أي سبب لأن يشعر الناس في أوروبا هذا الشتاء بالبرد".

وفي باريس، أعلن الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل أن الاتحاد الأوروبي "سيؤدي دوره كاملا" لضمان تطبيق الاتفاق الذي تم التوصل إليه.

وقالت الرئاسة الفرنسية في بيان إن هولاند وميركل تباحثا في المساء مع الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين والأوكراني بيترو بوروشينكو، مشيرة إلى أن القادة الأربعة "رحبوا بانتهاء المفاوضات حول صادرات الغاز الروسي إلى أوكرانيا والتي تمت بفضل وساطة الاتحاد الأوروبي".

يشار إلى أن روسيا امتنعت عن بيع الغاز إلى أوكرانيا منذ يونيو/حزيران الماضي، بسبب خلاف بينهما لتأخر كييف في سداد مليارات الدولارات المستحقة عليها، بينما عبر الاتحاد الأوروبي عن قلقه من أن تتسبب الأزمة بين البلدين في عرقلة إمدادات الغاز في أنحاء القارة مع اقتراب حلول فصل الشتاء، حيث تعتمد أجزاء كبيرة من أوروبا على الغاز الروسي الذي يتم شحنه عبر الأراضي الأوكرانية.

المصدر : وكالات

التعليقات