تلقت قنصليات كندا والولايات المتحدة وبلجيكا وألمانيا في مدينة إسطنبول التركية اليوم الجمعة طرودا تحتوي على مسحوق أصفر غير معروف، مما أدى إلى إعلان حالة التأهب، بحسب مسؤولين أتراك.

وقالت هيئة إدارة الكوارث والطوارئ التركية في بيان إن موظفا كنديا ممن يعملون في قنصلية بلاده تعامل مباشرة مع المغلف المشبوه، بينما تعامل معه ستة أشخاص بشكل غير مباشر، وتم نقل تسعة موظفين للمستشفى كإجراء احترازي، كما تم إغلاق القنصلية ليوم واحد كإجراء أمني.

وقال المتحدث باسم الهيئة إن خبراء متخصصين أرسلوا إلى القنصليتين الكندية والبلجيكية لتنظيفهما من أي تلوث، ويعملون أيضا على تنظيف مقر القنصلية الألمانية.

من جانبه، أكد متحدث باسم السفارة الأميركية في أنقرة أن القنصلية العامة في إسطنبول تلقت أيضا مظروفا يحتوي على مسحوق "مريب"، مضيفا أنه تم التعامل معه "وفقا للقواعد الأمنية"، وأن القنصلية تعمل بشكل عادي.

ولم يرد أي شيء بعد بخصوص ماهية المسحوق، كما لم تعلن أية جهة مسؤوليتها، بينما أرسلت عينات للمعامل في العاصمة التركية أنقرة لتحليلها، وأفيد بأن القنصليات والسفارات الأخرى تراجع إجراءاتها الأمنية.

المصدر : وكالات