أعلنت الخارجية الأميركية أن الجنرال جون آلن مبعوث الرئيس باراك أوباما للتحالف الدولي لمواجهة تنظيم الدولة الإسلامية ومساعده الدبلوماسي بريت ماكغورك، سيزوران تركيا ضمن جولة تشمل العراق وبلجيكا والأردن ومصر.

وأضافت الوزارة أن جولة الجنرال تأتي في إطار دعم جهود التحالف الدولي لمواجهة تنظيم الدولة، وحشد مزيد من الدعم للتحالف.

بدورها قالت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية جنيفر بساكي في الموجز الصحفي اليومي إن تلك الجولة ستكون أول زيارة موسعة ضمن جهود التحالف، وستركز على مشاركة الدول فيه، والإسهامات غير العسكرية التي يمكن أن تشارك بها الدول المعنية.

وأشارت بساكي إلى أن المبعوث الخاص ومساعده سيبحثان مع المسؤولين الأتراك انضمام المقاتلين الأجانب إلى تنظيم الدولة، ودور أنقرة في التعامل مع الأزمة الإنسانية الناجمة عن الأوضاع في المنطقة، والدور الذي يمكن أن تقوم به في مكافحة تمويل الإرهاب، وطبيعة الدور العسكري الذي يمكن أن تقوم به في مواجهة التنظيم.

وفي سياق آخر وردًّا على سؤال حول مجموعات المعارضة السورية التي تتواصل معها الولايات المتحدة، قالت بساكي إن بلادها على اتصال وثيق بالجيش السوري الحر وعدد من المجموعات المعارضة المعتدلة الكبيرة والصغيرة.

وقد استبق آلن جولته بقوله في مقابلة تلفزيونية إن تدريب مقاتلي المعارضة السورية المعتدلة سيكون عملية بعيدة الأمد، مؤكدا أن عملية التدريب بدأت.

المصدر : وكالات