أوجلان: أي مجزرة بكوباني ستنهي محادثات السلام مع تركيا
آخر تحديث: 2014/10/2 الساعة 13:03 (مكة المكرمة) الموافق 1435/12/9 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2014/10/2 الساعة 13:03 (مكة المكرمة) الموافق 1435/12/9 هـ

أوجلان: أي مجزرة بكوباني ستنهي محادثات السلام مع تركيا

أوجلان دعا جميع الأطراف التركية لتحمل مسؤولياتها في كوباني (الفرنسية)
أوجلان دعا جميع الأطراف التركية لتحمل مسؤولياتها في كوباني (الفرنسية)

قال زعيم حزب العمال الكردستاني عبد الله أوجلان المسجون في تركيا إن أي مجزرة تقع في مدينة كوباني (عين العرب) ضد الأكراد على الحدود السورية التركية على يد تنظيم الدولة الإسلامية تعني انتهاء محادثات السلام بين الحزب والسلطات التركية.

وأضاف أوجلان -في بيان أصدره وفد من قيادات حزب العمال الكردستاني بعد زيارته في سجنه- "أنه إذا نجحت محاولات تنظيم الدولة في الاستيلاء على المدينة وارتكاب مجزرة فيها فإن ذلك يعني انتهاء محادثات السلام مع تركيا".

ودعا الزعيم الكردي كل الأطراف التركية التي تساند عملية السلام بين أنقرة والأكراد ولا تريد انهيارها إلى تحمل مسؤولياتها في كوباني ومنع حصول مجزرة ضد الأكراد في المدينة.

وتأتي تحذيرات أوجلان في وقت بات فيه مقاتلو تنظيم الدولة على أبواب مدينة كوباني بعد أيام من القصف والحصار, ومن الممكن اقتحامها في أي لحظة رغم غارات التحالف ومحاولات الفصائل الكردية الدفاع عن المدينة.

وأدى احتدام المعارك والقصف العنيف الذي تتعرض له المدينة على مدى أيام إلى فرار نحو 150 ألف سوري كردي من سكان المدينة نحو الأراضي التركية على مدى الأيام الماضية.

يذكر أن حزب العمال الكردستاني بدأ خلال العام 2012 محادثات سلام مع السلطات التركية بهدف وضع حد للتمرد المسلح الذي يشنه مقاتلو الحزب ضد السلطة المركزية في أنقرة منذ ثلاثين عاما والذي أدى إلى مقتل نحو أربعين ألفا معظمهم من الأكراد.

المصدر : وكالات

التعليقات