قضت محكمة كينية اليوم الأربعاء بالسجن عامين أو دفع غرامة كبيرة على إيرانيين اعتقلا بموجب قوانين مكافحة الإرهاب، بعد أن أقرا باستخدام جوازين إسرائيليين مزورين لدخول البلاد الشهر الماضي.

كما قضت المحكمة بتسليم المتهمين -وهما رجل وامرأة- فور استكمال العقوبة إلى الإدارة المسؤولة عن اللاجئين. وفي وسع المتهمين استئناف الحكم الصادر ضدهما خلال 14 يوما.

ولم يتضح ما إذا كان المحكوم عليهما سيفلتان من عقوبة السجن لعامين إذا دفع كل منهما غرامة قدرها مليوني شلن كيني (أكثر بقليل من 22 ألف دولار).

وكانت شرطة مكافحة الإرهاب الكينية قد اعتقلت الإيرانيين خلال الشهر الماضي للاشتباه في أنهما يخططان لتنفيذ هجوم ضد هدف ما في كينيا.

واعتقل الرجل والمرأة يوم 18 سبتمبر/أيلول بينما كانا يستعدان لركوب طائرة من مطار نيروبي في رحلة إلى بلجيكا.

المصدر : وكالات