الصين اشترت "لياونينغ" من أوكرانيا عام 1998 قبل أن تعيد تجهيزها محليا (الأوروبية)

قالت وسائل إعلام صينية رسمية إن أول حاملة طائرات صينية "لياونينغ" عادت إلى أحد الموانئ في شمال البلاد بعد أن أنهت بنجاح سلسلة من الاختبارات العلمية والتدريبات في بحر جنوب الصين.

ونقلت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) عن مصدر عسكري قوله إن حاملة الطائرات قامت خلال مهمتها التي استغرقت 37 يوما باختبار نظامها القتالي على نحو شامل, وإن هذا الاختبار "حقق الأهداف المتوقعة".

وأضافت شينخوا أن حاملة الطائرات أجرت أكثر من مائة اختبار بما في ذلك اختبارات لأنظمتها القتالية, وأنها ترسو الآن في ميناء مدينة تشينغداو الشمالية, مشيرة إلى أن مدمرتين وفرقاطتين وطائرات وغواصات شاركت أيضا في هذه التدريبات.

وأفادت مصادر عسكرية ومحللون أن التدريبات جرت قبالة ساحل جزيرة هينان مثلت المناسبة الأولى التي ترسل فيها بكين حاملة طائرات إلى بحر جنوب الصين, والمرة الأولى التي تجري فيها مناورة لمجموعة قتالية تشمل سفنا معاونة بهذه المنطقة.

وترجع السفينة "لياونينغ" إلى حقبة الاتحاد السوفياتي السابق, واشترتها بكين من أوكرانيا خلال عام 1998, ثم أعادت تجهيزها في حوض صيني لبناء السفن, بينما يعتقد خبراء عسكريون أن الصين ستصبح لديها حاملات طائرات محلية الصنع بحلول عام 2020.

وتأتي التدريبات الصينية في وقت تتصاعد فيه التوترات ببحر جنوب الصين مع استخدام بكين قوتها البحرية المتنامية للسيطرة على المنطقة، وهو ما يثير مخاوف من صدام بينها وبين دول أخرى.

وتخطط القوات البحرية الصينية لتطوير قدرات كاملة بالبحار العميقة يكون بمقدورها الدفاع عن المصالح الاقتصادية المتنامية, وكذلك الجزر المتنازع عليها في بحري جنوب الصين وشرق الصين.

المصدر : وكالات