أعلن رئيس نيكاراغوا دانيال أورتيغا ورجل الأعمال الصيني وانغ جينغ السبت, أن أعمال شق قناة تربط بين محيطين عبر نيكاراغوا ستبدأ في نهاية 2014.

وقال أورتيغا ووانغ في بيان مشترك إن حكومة نيكاراغوا ومجموعة "إتش كي إن دي", يسرهما تأكيد أن أعمال بناء القناة ستبدأ في ديسمبر/كانون الأول 2014 كما كان مقررا.

وكانت شركة "بكين أنتر-أوشيانيك كانال إينفستمنت كو" التي يملكها وانغ جينغ حصلت على امتياز لشق قناة عبر نيكاراغوا, تربط بين البحر الكاريبي والمحيط الأطلسي من جهة والمحيط الهادي من جهة أخرى، ستنافس قناة بنما وسيكون لها تأثير كبير على التجارة الدولية.

ومنح أورتيغا المجموعة امتيازا مدته خمسون عاما يمكن تجديده لخمسين سنة أخرى. ويعتبر شق تلك القناة أهم مشروع في البنى التحتية منذ عودة دانيال أورتيغا إلى السلطة في 2007 في نيكاراغوا.

وتقوم بنما حاليا بأعمال توسيع لقناتها, لكن المشروع الذي قدرت كلفته بـ5.2 مليارات دولار يشهد تأخيرا كبيرا, وتهدف هذه الأشغال إلى منح القناة -التي يمر عبرها 5% من التجارة العالمية- القدرة على استقبال سفن شحن جديدة تبلغ قدرتها إلى نقل 12 ألف حاوية.

ويبدو أن تصريحات أورتيغا ووانغ تهدف إلى نفي أي شائعة عن تأجيل في أعمال شق قناة نيكاراغوا تحدث عنه مؤخرا مسؤول سلطة قناة بنما.

المصدر : الفرنسية