الجيش النيجيري يخوض قتالا ضد جماعة بوكو حرام المتمركزة في شمال البلاد (الفرنسية-أرشيف)

أعلن الجيش النيجيري اليوم أن وحدات من جنوده لاحقت وقتلت 50 شخصا يعتقد أنهم أعضاء في جماعة "بوكو حرام" في معقلهم بشمال شرق البلاد.

وأوضح المتحدث باسم الجيش النيجيري صغير موسى أن وحدات الجيش نفذت العملية أمس الجمعة بعد مقتل 20 شخصا على يد مسلحين يشتبه في عضويتهم في الجماعة خلال هجومين على قرى بولاية بورنو بشمال شرق البلاد.

وذكر صغير خلال مؤتمر صحفي في مدينة مايدوجوري أن قوات من الجيش نفذت العملية بدعم جوي استهدف معسكرات الجماعة, وقال إن عدد القتلى في صفوف المدنيين جراء هذا الهجوم لم يعرف بعد.

ويقول سكان في ولاية بورنو وجماعات حقوقية إن الجيش يبالغ في بعض الأحيان في الإعلان عن نجاحات يحققها ويقلل في الوقت نفسه من عدد قتلاه ومصابيه, كما يقلل من أعداد الضحايا في صفوف المدنيين جراء عملياته.

وخلال الشهر الماضي قتل أكثر من 160 شخصا في أعمال عنف لها علاقة بجماعة بوكو حرام.

يذكر أن الحكومة النيجيرية أعلنت حالة الطوارئ في ثلاث ولايات في الشمال في مايو/أيار الماضي حيث تحاول قواتها القضاء على من تصفهم بالمتشددين.

المصدر : وكالات