يانوكوفيتش حث البرلمان على إجازة قوانين لدعم التقارب مع أوروبا (رويترز- أرشيف)

حث الرئيس الأوكراني فيكتور يانوكوفيتش برلمان بلاده اليوم الثلاثاء على إجازة قوانين لدعم حملة أوكرانيا للتقارب مع أوروبا، على الرغم من تجديد روسيا الضغط على كييف لوقف توجهها نحو الغرب.
 
وطالب يانوكوفيتش، في كلمة أمام البرلمان، بإعداد مسودة قانون لإصلاح الهيئة القضائية وجهاز إنفاذ القانون ومكافحة الفساد للمساعدة في جعل أوكرانيا تستجيب لمعايير الانضمام  إلى الاتحاد الأوروبي.
 
وشدد على ضرورة التحضير "للنجاح في قمة فيلنيوس" من خلال الموافقة على الوثائق المهمة في سبيل تحقيق تقدم أكبر في اتجاه أوروبا.
 
وأضاف أن على البرلمان "القيام بهذا العمل" لتكون أوكرانيا قادرة على توقيع اتفاقيات الارتباط والتجارة الحرة مع الاتحاد الأوروبي.
 
المحاكمات السياسية
لكن ساسة معارضين يتهمون الرئيس بعرقلة الانضمام للاتحاد الأوروبي لعدم تنفيذ تعهده بإنهاء المحاكمات السياسية والتزامه الصمت حيال سجن منافسته رئيسة الوزراء السابقة يوليا تيموشينكو.
 
ويعتبر الاتحاد أن محاكمة تيموشينكو سياسية، وأن استمرار سجنها قد يعيق انضمام أوكرانيا لاتفاقية التجارة الحرة مع أوروبا المتوقع توقيعها في قمة ستعقد بفيلنيوس بليتوانيا في نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.
 
ويقول الاتحاد، الذي يضم في عضويته 28 دولة، إن على أوكرانيا الاستجابة لمعايير التقدم الديمقراطي إذا كانت ترغب في التوقيع على هذه الاتفاقيات في نوفمبر/تشرين الثاني.
 
بيد أن مساعي كييف للانضمام للاتحاد الأوروبي تعترضها ضغوط من موسكو التي تخشى تدفق سلع قادرة على المنافسة بشكل كبير إلى السوق الروسية إذا انضمت أوكرانيا لمنطقة التجارة الحرة مع الاتحاد.
 
يشار إلى أن ورسيا أكبر شريك منفرد لأوكرانيا، وتحاول جذبها لاتحاد جمركي تقوده موسكو.

المصدر : رويترز