الزلزال الجديد قد يضاعف مأساة المتضررين من آخر زلزال هز إقليم بلوشستان منذ أيام (رويترز)

قتل وأصيب العشرات في زلزال جديد بقوة 7.2 درجات على مقياس ريختر ضرب اليوم السبت مناطق واسعة من إقليم بلوشستان الباكستاني، وفق ما أعلنه معهد الأرصاد الجوية الباكستاني، في هزة أرضية هي الثانية خلال أسبوع، حيث لقي المئات حتفهم وشرد الآلاف في الزلزال الأول.

ونقلت قناة جيو التلفزيونية الباكستانية عن متحدث باسم قوات الحدود أن الزلزال الجديد دمر مئات المنازل المبنية من الطين بمنطقة ماشكاي وألحق أضرارا بخطوط الهواتف وأسفر عن مقتل 15 شخصا على الأقل وإصابة خمسين آخرين.

من جهته ذكر مركز الرصد الجيولوجي الأميركي أن الزلزال بلغت قوته 6.8 درجات على مقياس ريختر، مشيرا إلى أن عمقه بلغ 14.8 كيلومترا، وأنه كان على بعد 96 كيلومتراً شمال شرق مدينة أوران الباكستانية.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مدير المركز الوطني لرصد الزلازل في باكستان زاهد رافي تصريحاته لشبكة جيو التي أكد فيها أن ما حدث "ليس هزة ارتدادية" بل هو زلزال جديد.

كما رجح مراسل الجزيرة في باكستان بأن يكون الزلزال الجديد قد أدى إلى انهيار المنازل المتصدعة جراء الزلزال الماضي، لافتا إلى أن عمليات الإغاثة التي يقوم بها الجيش متواصلة، وأن الزلزال الجديد قد يعمق المأساة الحالية.

وبيّن المراسل أن عدد ضحايا الزلزال الماضي بلغ حوالي خمسمائة قتيل وستمائة جريح، كما أدى لتشريد 330 ألف شخص، مشيرا إلى أن الحكومة لم تطلب إلى الآن أي معونات من الخارج.

يُذكر أن إقليم بلوشستان هو الأوسع مساحة في باكستان، غير أنه الأقل كثافة سكانية، وقد ضرب المنطقة عام 2011 زلزال فاقت قوته سبع درجات على سلم ريختر لكن لم يحدث خسائر كبيرة.

وتعرضت المنطقة سابقا لزلازل عدة، ففي أبريل/نيسان الماضي ضرب زلزال بقوة 7.8 درجات جنوب شرق إيران القريب من الحدود الباكستانية فأوقع 41 قتيلا وتضرر منه أكثر من 12 ألف باكستاني.

المصدر : الجزيرة + وكالات