المؤتمر سيدرس مواضيع بينها الربيع العربي (غيتي إيميجز)

يبدأ مستشرقون ألمان الاثنين المقبل مؤتمرا لبحث جملة مواضيع أبرزها الربيع العربي وقضايا آسيوية وأخرى أفريقية.

ويشارك في المؤتمر -الذي يحمل الرقم 32 والمقام بجامعة مونستر غرب ألمانيا- حوالي ألف عالم يقدمون حتى 27 سبتمبر/أيلول الجاري نتائج أبحاث قاموا بها في مجالات العلوم الهندية والعلوم الإسلامية والعلوم التركية.

وأعلن أستاذ العلوم العربية البروفيسور توماس باور من جامعة مونستر الجمعة أن علوما خاصة ببحث الحضارات غير الأوروبية ستدرس العديد من قضايا الحاضر "إلا أنها ستنظر أيضا إلى التاريخ بصورة معمقة".

ويسهم مؤتمر المستشرقين الثاني والثلاثون في القضاء على الأحكام المسبقة بشأن صورة الشرق في الغرب.

ويناقش المؤتمر -الذي ينعقد كل ثلاث سنوات- هذا العام الثورات العربية وسياسة إيران وحقوق الإنسان في كوريا الشمالية.

المصدر : الألمانية