مواطنون يحاولون التعرف على هوية قتلى من طالبان في عملية سابقة بقندوز شمالي أفغانستان (الفرنسية-أرشيف)
أعلن مكتب حاكم ولاية هلمند الأفغانية اليوم الخميس مقتل أربعين عنصرا من حركة طالبانعلى الأقل بعدما قامت قوات الأمن بطرد المسلحين من منطقة بالولاية الواقعة جنوبي أفغانستان.

وقال المكتب في بيان له إن قوات الأمن تمكنت خلال العملية التي استمرت ثلاثة أيام من استعادة السيطرة على المناطق التي سيطر عليها المسلحون وتم قتل أربعين منهم، وأوضح البيان أن القوات الأفغانية تقيم نقاط تفتيش في المناطق التي تم طرد المسلحين منها.

من جانب آخر نقلت رويترز عن مصادر مختلفة قولها إن مسلحين من طالبان هاجموا قافلة للشرطة في ولاية بدخشان بشمالي البلاد، وقال مدير الإدارة المحلية سعيد دولت محمد إن المسلحين قتلوا عشرة من عناصر الشرطة واختطفوا 16 آخرين، غير أن وزارة الداخلية في العاصمة كابل نفت أن يكون المسلحون قد اختطفوا أي عنصر من الأمن.

وتصاعدت أعمال العنف في هذه المنطقة التي كانت تعرف هدوءا نسبيا في السنوات القليلة الماضية، وهو ما أثار مخاوف بشأن الأمن هنالك في أعقاب انسحاب قوات حلف شمال الأطلسي (ناتو) من البلاد في 2014.

المصدر : وكالات