نيجيريا تسعى لتسليم أحد مواطنيها لأميركا
آخر تحديث: 2013/8/7 الساعة 10:08 (مكة المكرمة) الموافق 1434/10/1 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/8/7 الساعة 10:08 (مكة المكرمة) الموافق 1434/10/1 هـ

نيجيريا تسعى لتسليم أحد مواطنيها لأميركا

قتلى بين الحين والآخر في اشتباكات بين الشرطة النيجرية وجماعة بوكو حرام (الجزيرة-أرشيف)

أظهرت وثائق قضائية أن نيجيريا تقدمت إلى محكمة محلية بطلب لتسليم أحد مواطنيها إلى الولايات المتحدة الأميركية بسبب اتهامات له بمساعدة تنظيم القاعدة في اليمن.

واتهمت السلطات الأميركية والنيجيرية لاوال أولانيي بابافيمي بالسفر إلى اليمن في عامي 2010 و2011 وتلقي 8600 دولار أميركي مقابل العودة إلى نيجيريا وتجنيد متطرفين يتحدثون الإنجليزية.

ويقول الطلب المقدم إلى النائب العام في نيجيريا ويحمل تاريخ 23 يوليو/تموز 2013 -وذكرت وكالة رويترز أنها اطلعت عليه- إن "أولانيي يواجه اتهامات التآمر لتقديم الدعم والإمدادات لمنظمة إرهابية أجنبية، ومحاولة تقديم دعم مادي لمنظمة إرهابية أجنبية، والاستخدام غير المشروع للأسلحة النارية".

وأمضى بابافيمي (32 عاما)، ويعرف أيضا باسم "آية الله مصطفى"، بعض الوقت في الولايات المتحدة حيث كان على اتصال مع تنظيم القاعدة في جزيرة العرب.

وعاد المتهم إلى نيجيريا العام الماضي، واعتقله جهاز المخابرات هناك، ويواجه السجن عشر سنوات على الأقل في الولايات المتحدة إذا أدين.

وتشهد نيجيريا نشاطا مسلحا لجماعة بوكو حرام والرد عليه من قبل السلطات في شمال البلاد، لكنها تخضع لمراقبة الولايات المتحدة والقوى الغربية الأخرى بسبب تخوفات من سعي من يوصوفون بمتشددين مرتبطين بتنظيم القاعدة إلى اتخاذها منطلقا لشن هجمات.

وتوصف الجماعة وجماعات أخرى بأنها تريد فرض تفسيرها المتشدد للشريعة الإسلامية في شمال نيجيريا.

وكانت السلطات النيجيرية أعلنت أمس الأول مقتل 32 عضوا من جماعة بوكو حرام وجنديين وشرطي في هجومين في ولاية بورنو شمال البلاد.

ومنذ منتصف مايو/أيار الماضي أعلن الرئيس النيجيري غودلاك جوناثان حالة الطوارئ وشن حملة على جماعة بوكو حرام في معقلها.

المصدر : وكالات

التعليقات