مصرع مقاتلين بهجوم طائرة أميركية غرب باكستان
آخر تحديث: 2013/8/31 الساعة 16:17 (مكة المكرمة) الموافق 1434/10/25 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/8/31 الساعة 16:17 (مكة المكرمة) الموافق 1434/10/25 هـ

مصرع مقاتلين بهجوم طائرة أميركية غرب باكستان

 هذا الهجوم هو الأول في أعقاب زيارة وزير الخارجية الأمريكي لإسلام آباد أوائل الشهر الجاري  (رويترز-أرشيف)

أكد مسؤولون أمنيون محليون باكستانيون السبت مصرع أربعة مقاتلين على الأقل في هجوم صاروخي نفذته طائرة أميركية من دون طيار استهدف مجمعا في المنطقة القبلية شمال غرب باكستان، في الوقت الذي أعلنت فيه الحكومة عن وقوع قتلى بهجوم مسلح على دورية لحرس الحدود.

وذكرت وكالة الصحافة الفرنسية أن الهجوم وقع في قرية هيسو خيل على بعد نحو 35 كلم شرق ميرانشاه، البلدة الرئيسية في شمال وزيرستان، أحد معاقل طالبان والمتمردين المرتبطين بـالقاعدة.

ونقلت الوكالة ذاتها عن مصدر أمني قوله "لقي أربعة مقاتلين على الأقل مصارعهم وتم تدمير المجمع بالكامل". كما أكد مسؤول أمني آخر في بيشاور (عاصمة ولاية خيبر بختونخوا) الهجوم مضيفا أن عدد القتلى يمكن أن يرتفع.

من جهتها ذكرت وكالة يونايتد برس إنترناشونال (يو بي آي) أن الطائرة من دون طيار استهدفت منزلا في مير علي بمنطقة وزيرستان الشمالية، وهي أحد الأقاليم القبلية السبعة، وتعد ملاذا آمنا للمسلحين الذين لهم صلة بتنظيم القاعدة. 

وتثير ضربات الطائرات الأميركية استياءً كبيرا في باكستان، لكن واشنطن تعتبرها وسيلة ضرورية في الحرب ضد طالبان والقاعدة في المنطقة القبلية التي لا يسود فيها القانون قرب الحدود مع أفغانستان.

وكثيرا ما احتجت الحكومة الباكستانية على تلك الضربات بوصفها انتهاكا لسيادتها، وقد تراجع استخدامها من قبل القوات الأميركية.

الضربات الأميركية أثارت احتجاج الحكومة الباكستانية والمواطنين (الأوروبية-أرشيف)

هجوم أول
ويُعد هذا الهجوم هو الأول في أعقاب زيارة وزير الخارجية الأميركي جون كيري لإسلام آباد أوائل الشهر الجاري، حيث قال إن هجمات الطائرات بدون طيار في باكستان ستنتهي "قريبا". 

وأدلى كيري بتلك التصريحات خلال مقابلة مع التلفزيون الحكومي الباكستاني غداة يوم من المحادثات مع حكومة منتخبة حديثا في إسلام آباد تطالب بوقف تلك الضربات.

وهذه أول إشارة من مسؤول أميركي بارز إلى احتمال إنهاء البرنامج الذي وصفته وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية (سي آي إيه) في الماضي بالسلاح الفعال في محاربة الإرهاب.

وتأتي هذه التطورات في الوقت الذي أعلنت فيه السلطات الباكستانية السبت عن مقتل عشرة مسلحين بينهم قياديان عسكريان وجرح عدد آخر خلال هجوم للمسلحين على دورية لحرس الحدود في إقليم بلوشستان شمال غرب البلاد.

ونقلت وسائل إعلام باكستانية عن متحدث باسم حرس الحدود أنه تم استهداف موكبهم عندما كان يقوم بدورية روتينية في منطقة ماند.

وقد ردت قوات الأمن على المهاجمين فقتلت عشرة منهم وجرحت عدداً آخر، وقال المتحدث إن بين القتلى قيادييْن عسكرييْن.

وفي سياق متصل، تمكنت الشرطة الباكستانية من إحباط هجوم بسيارة مفخخة في العاصمة إسلام آباد، وصادرت السيارة، وفق ما أفاد مسؤولون.

المصدر : وكالات

التعليقات