الحكومة: مانديلا يبدي "مقاومة كبيرة" للمرض (الفرنسية-أرشيف)
قالت حكومة جنوب أفريقيا اليوم السبت إن رئيس البلاد السابق نيلسون مانديلا، الذي يتلقى العلاج منذ ثلاثة أشهر لإصابته بمرض في الرئة، لا يزال داخل مستشفى في بريتوريا.

وأكدت الرئاسة -في بيان أصدرته- أن تقارير بثتها وسائل إعلام دولية تفيد بأن مانديلا (95 عاما) خرج من المستشفى وعاد إلى منزله "غير صحيحة" وأن "ماديبا (لقب محلي لمانديلا) لا يزال في المستشفى...، ووضعه حرج لكنه مستقر".

وأضافت أنه في بعض الأوقات "تصبح حالته غير مستقرة لكنه يستجيب للتدخل الطبي" مكررة ما جاء في نشرة عن صحته أصدرتها قبل أسبوع وأفادت كذلك بأن الزعيم الحائز على جائزة نوبل يبدي "مقاومة كبيرة" للمرض.

وكانت هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) ذكرت من دون ذكر مصدر، وكذلك قناة سكاي نيوز -نقلا عن ابنته زندزي- أن مانديلا عاد إلى منزله في جوهانسبرغ.

واحتفل مانديلا، الذي أمضى نحو ثلاثين عاما في السجن وانتخب ليصبح أول رئيس أسود للبلاد عام 1994، يوم 18 يوليو/تموز الماضي بعيد ميلاده الخامس والتسعين، وتلقى التهاني من مختلف أرجاء العالم.

المصدر : وكالات