قادة الجيش الإيراني يهددون إسرائيل بالزوال إذا تعرضت سوريا لهجوم عسكري (أسوشيتد برس)
قال قائد الحرس الثوري الإيراني محمد علي جعفري إن "أي هجوم عسكري أميركي على سوريا سيؤدي إلى زوال إسرائيل قريبا. وستكون سوريا فيتنام أخرى للأميركيين".

وقال جعفري في مقابلة مع وكالة تسنيم الإيرانية إن الولايات المتحدة "تجازف بالتورط في صراع مكلف وطويل إن هي تدخلت في سوريا". وأضاف "ستصبح سوريا مقبرة للغزاة ومعركة أكثر خطورة من فيتنام".

من جانبه قال نائب رئيس هيئة الأركان في الجيش الإيراني مسعود جزائري إن النار التي ستندلع جراء أي تدخل عسكري محتمل في سوريا "ستحرق" النظام الإسرائيلي.

وأضاف جزائري، في تصريح نقلته قناة (برس تى في) الإيرانية اليوم الخميس، أنه "في حال
القيام بأي عمل عسكري من قبل من سماها "الجبهة المناهضة لسوريا"، فإن الأمة السورية ستقاوم وستنتصر".

وقال "إن العمل العسكري الذى تعتزم كل من الولايات المتحدة الأميركية وبريطانيا القيام به ضد الشعب السوري، هو في الواقع عملية صهيونية تهدف إلى تعزيز الروح المعنوية للصهاينة".

وكان المرشد الأعلى علي خامنئي قد حذر أمس الأربعاء من أن "الولايات المتحدة ستتكبد أضرارا جسيمة في سوريا إذا ما تدخلت عسكريا فيها، كما لحق بها عند ما تدخلت في العراق وأفغانستان".

وأضاف خامنئي أن "التهديدات التي تشنها الإدارة الأميركية ضد سوريا تعد كارثة تحل على المنطقة بأسرها، واصفا إياها بالشرارة التي تمس برميل بارود".

المصدر : وكالات