كيري أكد أن بلاده قلقة بشدة على مصير الأميركيين الثلاثة الموجودين في إيران (الفرنسية)
طالب وزير الخارجية الأميركي جون كيري إيران بالتعاون مع الولايات المتحدة لإعادة ثلاثة مواطنين أميركيين لديها إلى عائلاتهم.
 
وقال كيري في بيان إن الولايات المتحدة تطلب باحترام من الحكومة الإيرانية العمل بتعاون مع جهودنا لمساعدة المواطنين الأميركيين روبرت ليفينسون وأمير حكمتي وسعيد عابديني إلى عائلاتهم بعد اعتقالات مطولة.
 
وأشار إلى أن ليفينسون اختفى في جزيرة كيش بإيران في مارس/آذار 2007، مشددا على أن الرجل ليس زوجا وحسب بل هو أب لسبعة أولاد، وقد عانت عائلته بشجاعة وهدوء ألم تمضية عدة أمور عائلية من دونه، ولا يفترض أن تعاني المزيد من القلق على وضعه ومكانه. ودعا إيران إلى تنفيذ عرضها بالمساعدة في إيجاد ليفينسون وإعادته بسلام إلى عائلته.
 
وذكر كيري أن الولايات المتحدة قلقة بشدة على مصير الأميركيين أمير حكمتي وسعيد عابديني، مشيرا إلى ان الأول معتقل منذ سنتين، فيما يكمل الثاني في سبتمبر/أيلول سنة كاملة وهو رهن الاعتقال بإيران، وحكم عليه بالسجن 8 سنوات بتهم مرتبطة بمعتقداته الدينية.

وأشار إلى أن الرئيس الإيراني حسن روحاني كرر في خطاباته ومقابلاته في الأشهر القليلة الماضية أمله ورؤيته لتحسين علاقات حكومة الجمهورية الإسلامية في إيران مع العالم.

وأضاف وزير الخارجية الأميركي "نحث الحكومة الإيرانية على إطلاق حكمتي وعابديني والمساعدة على إيجاد ليفينسون حتى يتمكنوا من الاجتماع يعائلاتهم بسلام في أقرب وقت ممكن، مشددا على أن أولئك الرجال ينتمون إلى من يحبونهم ويفتقدونهم.

المصدر : يو بي آي