الحدود الهندية الباكستانية تشهد توترا متناميا واتهامات متابادلة بخرق وقف إطلاق النار بكشمير (رويترز)

اتهمت باكستان، اليوم الخميس، القوات الهندية بانتهاك وقف إطلاق النار عبر الخط الفاصل بإقليم كشمير مما أدى لجرح مدنيين اثنين، بينما وجهت نيودلهي التهمة ذاتها للجيش الباكستاني.
 
ونقلت قناة "الدنيا" الباكستانية عن مصادر عسكرية أن القوات الهندية انتهكت وقف إطلاق النار اليوم، وأطلقت النار على مواقع باكستانية في قطاع ناكيال، مما أدى إلى جرح مدنيين في الحادثة.

وتشهد الحدود الهندية الباكستانية توترا منذ اتهام نيودلهي للجيش الباكستاني بقتل جنود هنود في إقليم كشمير، الذي يتنازع عليه البلدان منذ ستين عاما وخاضا بسببه ثلاث حروب.

ضبط النفس
ونقلت قناة "جيو" الباكستانية عن المتحدث باسم وزارة الخارجية عزاز شودري أن إسلام آباد تمارس ضبط النفس إزاء الانتهاكات المستمرة لخط المراقبة من قبل القوات الهندية، مشيراً إلى أنه قدّم احتجاجا رسميا إلى نيودلهي.

وأضاف شودري أن الانتهاكات الهندية لوقف إطلاق النار تمثل عائقاً أمام عملية السلام.

من جهتها، جددت الهند اتهام باكستان، في وقت سابق من اليوم، بانتهاك وقف إطلاق النار عبر الخط الفاصل في إقليم كشمير.

ونقلت وكالة "برست ترست" الهندية، عن المتحدث باسم وزارة الدفاع، الكولونيل آر كاي بالتا، قوله إن الجيش الباكستاني انتهك مرتين وقف إطلاق النار وأطلق قذائف على موقعين بالجهة الهندية لكشمير.

وأضاف بالتا، أن انتهاكين سجلا من قبل باكستان اليوم الخميس، مضيفاً ان إطلاق نار سجل على طول الخط الفاصل باتجاه مواقع هندية في هميربور. ولكن لم تتم الإفادة عن إصابات أو ضحايا.

المصدر : يو بي آي