المدعي العام الأفغاني باقٍ في منصبه
آخر تحديث: 2013/8/20 الساعة 17:44 (مكة المكرمة) الموافق 1434/10/14 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/8/20 الساعة 17:44 (مكة المكرمة) الموافق 1434/10/14 هـ

المدعي العام الأفغاني باقٍ في منصبه

كرزاي لم يوقع على مذكرة عزل المدعي العام (الأوروبية)

قال مسؤول أفغاني كبير الثلاثاء إن المدعي العام محمد إسحق ألكو احتفظ بمنصبه على الرغم من قرار الرئيس الأفغاني حامد كرزاي عزله بسبب عقده اجتماعا دون إذن مع مفاوضين للسلام من حركة طالبان بدولة الإمارات العربية المتحدة.

وكان المسؤول الكبير وعضو آخر في البرلمان الأفغاني قد قالا الاثنين إن كرزاي قرر عزل ألكو بعد عقده ذلك الاجتماع.

ونسبت وكالة رويترز للأنباء إلى المسؤول الذي لم تذكر اسمه، قوله إن كرزاي طلب إعداد مذكرة بعزل المدعي العام لكنه قرر بعد محادثات مطولة في وقت متأخر من يوم الاثنين عدم توقيعها.

وقال المسؤول الحكومي الكبير "عقب يوم من المباحثات مع مسؤولين كبار في الدولة وبعض الوزراء، فإن الرئيس كرزاي لم يوقع على المذكرة التي كانت ستعزل المدعي العام رسميا" من منصبه.

ومن المرجح أن تزيد هذه الضجة من المخاوف التي يشعر بها الداعمون الغربيون لأفغانستان بشأن الاستقرار السياسي ولاسيما بعد انتهاء المهمة القتالية التي يقودها حلف شمال الأطلسي في العام المقبل.

وتعد محادثات السلام بين إدارة كرزاي وطالبان حاسمة لتفادي نشوب حرب ضروس بعد انسحاب حلف شمال الأطلسي.   

وبدأت المحادثات مع طالبان في 2010 ولكن شابتها سلسلة من العثرات والتأجيلات واتهامات بالتآمر والتدخل.

وكان ألكو قد شارك في اجتماع عُقد في إمارة دبي التابعة لدولة الإمارات العربية المتحدة خلال الأسبوع الأول من أغسطس/آب الجاري بحضور أفغان بارزين بينهم أعضاء حكوميون في المجلس الأعلى للسلام الذي أسسه كرزاي عام 2010 لمتابعة المفاوضات مع طالبان.

وكانت حركة طالبان قد فتحت مكتبا لها في العاصمة القطرية الدوحة في 18 يونيو/حزيران الماضي.
وأكد حينها علي بن فهد الهاجري مساعد وزير الخارجية القطري في بيان تلاه خلال افتتاح المكتب أن المكتب السياسي لطالبان بالدوحة لن يمارس أي نشاط يتعارض مع قانون الدولة المضيفة أو القوانين الدولية.

المصدر : الجزيرة + رويترز

التعليقات