واشنطن تخشى هجمات إرهابية بالشرق الأوسط
آخر تحديث: 2013/8/2 الساعة 18:19 (مكة المكرمة) الموافق 1434/9/25 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/8/2 الساعة 18:19 (مكة المكرمة) الموافق 1434/9/25 هـ

واشنطن تخشى هجمات إرهابية بالشرق الأوسط

 الولايات المتحدة شددت الإجراءات الأمنية حول سفاراتها عقب الهجوم الذي استهدف قنصليتها في بنغازي (الفرنسية-أرشيف)
حذرت وزارة الخارجية الأميركية مواطنيها حول العالم من احتمال قيام تنظيم القاعدة أو الجماعات المتحالفة معها بشن هجمات "إرهابية" خاصة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، كما أعلنت إغلاق بعثاتها الدبلوماسية بالعديد من دول العالم لدواع أمنية يوم الأحد وربما في الأيام التي تليه.
 
وقالت الخارجية في بيان لها إن المعلومات تشير إلى أن القاعدة والمنظمات التابعة لها مستمرة في التخطيط لهجمات إرهابية في هذه المنطقة وما وراءها وإنهم يركزون الجهود من أجل تنفيذ هجمات في الفترة من الآن وحتى نهاية الشهر الجاري".
وكانت الوزارة قد أعلنت أنها ستغلق عددا غير محدد من السفارات في أنحاء العالم الأحد المقبل، وربما الأيام التي تليه، بسبب مخاوف أمنية، فيما ذكر الاتحاد الأوروبي اليوم الجمعة أنه ليس لديه علم بأي تهديد إرهابي ضد سفاراته.

وصرحت وزارة الخارجية الأميركية عبر موقعها الإلكتروني بأن الإغلاق سيشمل عدة بعثات دبلوماسية في عدة عواصم عربية وإسلامية، بينها أبو ظبي وبغداد والقاهرة، فيما قالت قناة سي بي أس الإخبارية الأميركية إن الإغلاق سيشمل سفارات الولايات المتحدة في البحرين والأردن والكويت وليبيا وسلطنة عمان وقطر والسعودية واليمن وأفغانستان وبنغلاديش وإسرائيل.

رسالة أمنية بالقاهرة
وأكدت السفارة الأميركية بالقاهرة في رسالة أمنية جديدة لرعاياها في مصر أنها تتخذ مثل هذه الإجراءات الاحترازية في ضوء "الحرص على موظفيها وغيرهم ممن يزورون منشآتها"، ولم تستبعد الرسالة استمرار الإغلاق لأيام أخرى إضافية، وفقا للتحليلات الخاصة بالسفارة.

وطلبت السفارة من رعاياها بمصر الاتصال برقم السفارة المخصص لحالات الطوارئ، منبهة إلى ضرورة تجنب المناطق التي تشهد تجمعات كبيرة، وتوخي الحذر إذا ما كانت المنطقة التي يتواجدون بها فيها مظاهرات أو احتجاجات.
هارف:

هناك اعتبارات أمنية جعلتنا نتخذ هذه الخطوة الاحترازية، مثلما نفعل من وقت لآخر

هجمات القاعدة
من جانبها، رفضت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية ماري هارف تحديد أي منطقة من العالم تم رصد التهديد فيها، وقالت "لا أريد استخدام مصطلح معين باستثناء أن هناك اعتبارات أمنية جعلتنا نتخذ هذه الخطوة الاحترازية، مثلما نفعل من وقت لآخر".

وذكّرت هارف الصحفيين بالتحذير العالمي الذي أصدرته الولايات المتحدة في فبراير/شباط الماضي، وقالت إن هذا التحذير ذكر أن تنظيم القاعدة والمنظمات التابعة لها وغيرها من الجماعات تواصل التخطيط لشن هجمات ضد المصالح الأميركية في مناطق متعددة.

من جهته اعتبر رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب الأميركي إد رويس اليوم الجمعة، أن قرار الإغلاق "مرتبط بتنظيم القاعدة فيما يبدو"، وأشار في برنامج تلفزيوني إلى أن مصدر التهديد يأتي من "الشرق الأوسط وآسيا الوسطى".

لا معلومات عند أوروبا
وفي سياق التفاعل الدولي مع قرار إغلاق الولايات المتحدة لبعض سفاراتها، أعلن الاتحاد الأوروبي اليوم الجمعة أنه ليس له علم بأي تهديد إرهابي ضد سفاراته، وقال المتحدث باسم المفوضية الأوروبية أليكساندر بولاك إن دبلوماسيي الاتحاد الأوروبي على اتصال بنظرائهم الأميركيين و"يتخذون الإجراءات الاحترازية الضرورية".

وتحرص الولايات المتحدة على مراعاة الإجراءات الأمنية منذ الهجوم على قنصليتها في بنغازي في 11 سبتمبر/أيلول من العام الماضي، الذي قتل فيه أربعة أميركيين من بينهم السفير كريستوفر ستيفنز.

المصدر : وكالات

التعليقات