رحيل المحامي الفرنسي الشهير فيرجيس
آخر تحديث: 2013/8/16 الساعة 17:57 (مكة المكرمة) الموافق 1434/10/10 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/8/16 الساعة 17:57 (مكة المكرمة) الموافق 1434/10/10 هـ

رحيل المحامي الفرنسي الشهير فيرجيس

صورة حديثة التقطت لفيرجيس في أبريل/نيسان الماضي (الفرنسية)

توفي المحامي الفرنسي الشهير جاك فرجيس الذي عرف بتأييده لقضايا عربية وبدفاعه عن متهمين في قضايا مختلفة بينها ما يوصف بالإرهاب.

وقال رئيس المجلس الوطني لنقابة المحامين الفرنسية كريستيان شاريير بورنازيل إن فيرجيس توفي مساء أمس عن 88 عاما في منزل أصدقاء له بالعاصمة باريس، في حين قالت عائلته إن وفاته كانت بسبب نوبة قلبية.

ووصف شاريير بورنازيل فيرجيس بالمحامي اللامع والمثقف الكبير والشجاع والمستقل.

ولد جاك فيرجيس في تايلند لأب فرنسي وأم فيتنامية، ونشأ في جزيرة لارينيون الخاضعة لفرنسا بالمحيط الهندي قبل أن ينتقل مع عائلته إلى فرنسا حيث نشط في الجامعة ضمن الحزب الشيوعي الفرنسي حتى عام 1957.

وفي ستينيات القرن الماضي، دافع فيرجيس بقوة عن استقلال الجزائر في وقت كانت فرنسا تشهد فيه معارضة قوية لذلك. كما دافع عن أعضاء في جبهة التحرير الوطني الجزائرية، وتزوج القيادية في حركة التحرير الجزائرية جميلة بوحيرد.

ويذهب بعض الفرنسيين إلى وصف المحامي الراحل بالمثير للجدل لأنه دافع عن متهمين في قضايا كان محامون آخرون يرفضون الترافع فيها.

ومن أشهر الشخصيات التي دافع عنها فيرجيس نائب رئيس الوزراء العراقي السابق طارق عزيز المعتقل منذ حوالي عشر سنوات.

كما دافع عن رئيس يوغسلافيا السابقة وصربيا سلوبودان ميلوزيفيتش الذي توفي عام 2006 في سجن تابع لمحكمة جرائم الحرب حول يوغوسلافيا السابقة بلاهاي.

وشملت لائحة موكليه أيضا الفنزويلي كارلوس المحكوم عليه بالسجن المؤبد في فرنسا، واللبناني جورج إبراهيم، وكلاهما مدانان بارتكاب أعمال إرهابية، بالإضافة إلى الألماني كلاوس باربي المتهم بجرائم إبادة خلال الحقبة النازية، وأحد قادة الخمير الحمر في كمبوديا.

وفي مقابلة أجرتها معه صحيفة لوسوار الفرنسية عام 2004، قال فيرجيس إن الدفاع عن الرئيس العراقي الراحل صدام حسين ليس قضية خاسرة عكس الدفاع عن الرئيس الأميركي الأسبق جورج بوش.

المصدر : وكالات
كلمات مفتاحية: