إعصار أوتور خلف قتيلين و30 ألف مشرد في الفلبين قبل أن يغادرها (غيتي إيميجز)
أعلنت السلطات الفلبينية أن الإعصار "أوتور" ابتعد عن الفلبين اليوم الثلاثاء، مخلفا وراءه قتيلين و11 مفقودا بينهم تسعة صيادين، وشرد أكثر من 30 ألف مواطن من منازلهم بسبب انقطاع الكهرباء.

وقال مسؤولون في مجال مواجهة الكوارث إن الفلبين شهدت اليومين الماضيين أقوى إعصار لهذا العام، مما أدى إلى انهيارات أرضية وفيضانات، إضافة إلى انقطاع الكهرباء والاتصالات في المناطق المتضررة.

الإعصار الأقوى الذي يضرب الفلبين هذا العام أحدث انهيارات أرضية وخسائر مادية (رويترز)

وقد لحق الضرر الأكبر ببلدة كاسيجوران في إقليم أورورا شمال شرقي العاصمة مانيلا، بعد أن تسبب الإعصار في انهيارات أرضية، أغلقت الطريق الوحيد المؤدي لها.

وقال حاكم الإقليم "إن نحو 90% من المحاصيل الزراعية في المنطقة دمرت أو تضررت، خاصة محاصيل الأرز والذرة وجوز الهند". فيما تقدر الأضرار التي لحقت بالبنية التحتية والأراضي الزراعية بنحو 1.3 مليون دولار.

وقالت هيئة الأرصاد الجوية إن الإعصار خرج من جزيرة لوزون شمال الفلبين، التي تقع فيها العاصمة مانيلا، متجها نحو جنوب شرق الصين بسرعة 19 كلم/ساعة، وتصاحبه رياح تبلغ سرعتها القصوى 160 كلم/ساعة.

يذكر أن إعصار أوتور هو الثاني عشر الذي يضرب أرخبيل الفلبين هذا العام، وتتعرض البلاد لنحو 20 إعصارا سنويا، مما يوقع أعدادا من القتلى والجرحى والخسائر المادية.

المصدر : وكالات