نيكولاس مادورو: قلنا للشاب أنت مضطهد ونحن مستعدون لاستقبالك (رويترز-أرشيف)
أعلن الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو موافقة بلاده على استضافة المستشار السابق في الاستخبارات الأميركية إدوارد سنودن الملاحق من بلاده بتهمة تجسس والذي دخل أسبوعه الثالث في منطقة تغيير الرحلات (ترانزيت) بمطار موسكو بعد تلقي كراكاس طلب لجوء منه.

وقال مادورو في تصريحات بالقصر الجمهوري في العاصمة كراكاس إن بلاده تقلت طلب لجوء من العميل السابق للاستخبارات الأميركية، مضيفا أن رد حكومته للشاب الأميركي هو "أنت مضطهد من قبل الإمبريالية، تعال إلى هنا".

وتابع أن سنودن يجب أن يقرر متى سيستقل الطائرة إلى فنزويلا إذا قرر القدوم إليها.

وكانت فنزويلا عرضت في وقت سابق منح حق اللجوء لسنودن المتهم بالتجسس بعدما سرب معلومات سرية للغاية عن برنامج أميركي سري لمراقبة الاتصالات العالمية.

وسنودن دخل أسبوعه الثالث في دائرة المسافرين العابرين بمطار شرميتيفو الدولي بالعاصمة الروسية موسكو في انتظار قبول أي دولة طلبه للجوء بعد أن وصل إلى المطار من هونغ كونغ يوم 23 يونيو/حزيران الماضي.

إدوارد سنودن (رويترز-أرشيف)

وفنزويلا من بين 27 بلدا قدم لها المستشار السابق في الاستخبارات الأميركية طلبات لجوء، وأعلنت فرنسا وإيطاليا أنهما لن تستقبلانه ومثلهما فعلت ألمانيا والبرازيل والنرويج والهند وبولندا وأيسلندا والنمسا وفنلندا وهولندا وإسبانيا.

وعرض الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو الجمعة منح سنودن "حق اللجوء الإنساني"، بينما قال رئيس نيكاراغوا دانيال أورتيغا إنه مستعد لمنح سنودن حق اللجوء "إذا كانت الظروف تسمح بذلك".

وأثار عرضا فنزويلا ونيكاراغوا ارتياح السلطات الروسية أيضا التي تواجه وضعا يزداد إرباكا ولا تريد أن تؤثر هذه القضية على علاقاتها المتوترة أصلا مع الولايات المتحدة.

وقال رئيس لجنة الشؤون الخارجية في مجلس النواب الروسي (الدوما) ألكسي بوشكوف على حسابه على تويتر إن "منح سنودن اللجوء إلى فنزويلا سيكون الحل الأمثل. هذا البلد على خلاف مع الولايات المتحدة ولن يكون الوضع أسوأ".

وامتنع البيت الأبيض عن التعليق على عرض الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو منح سنودن حق اللجوء، وأحال الأسئلة المتعلقة بهذه المسألة لوزارة العدل الأميركية.

المصدر : وكالات