رجال الإطفاء بعد إخمادهم للحريق الذي شب في الطائرة (الفرنسية)

قتل شخصان وأصيب العشرات بجروح إثر اصط\ام طائرة بوينغ 777 تابعة لخوط آسيانا مساء السبت بالمدرج أثناء هبوطها في مطار سان فرانسيسكو، مما أدى إلى اشتعال النيران فيها.

وقال نائب رئيسة فرق الاطفاء ديل كارنز في حصيلة جديدة إن حادث طائرة الرحلة 214 التي اقلعت من شنغهاي وتوقفت في سيول قبل أن تهبط في مطار سان فرانسيسكو حيث تحطمت على أرض المطار وعلى متنها 307 اشخاص أسفر عن قتيلين و181 جريحا ومفقود واحد.

وأظهرت صور تم بثها على الإنترنت تصاعد الدخان من طائرة رابضة على أحد المدارج، بينما كان الركاب يقفزون على مخارج الطوارئ.

كما عرضت قناة تلفزيونية محلية في سان فرانسيسكو صورا تظهر أضرارا شديدة لحقت بالطائرة جراء اشتعال النيران، حيث فقدت ذيلها وأحد أجنحتها في الحادث، كما ظهرت سيارات الإطفاء في الموقع بينما بدا أن النيران التي اخترقت سقف قمرة الطائرة قد أخمدت.

وقال الناطق باسم مجلس أمن النقل الوطني إنه سيتم إرسال فريق للتحقيق في الحادث برئاسة مدير المجلس ديبورا هيرسمان. 

المصدر : وكالات