سلاح الجو الإسرائيلي يوقف كل نشاطات الطائرات من طراز أف16 وأف 15 (الفرنسية)

تحطمت طائرة إسرائيلية من طراز أف16 قبالة ساحل قطاع غزة بسبب عطل فني في محركها، وقد نجا قائد الطائرة ومساعده من الحادث، مما دفع بالسلطات الإسرائيلية إلى وقف كل نشاطات الطائرات من طراز أف16 وأف15 إلى حين الانتهاء من التحقيق.

وقال متحدث باسم الجيش الإسرائيلي "تحطمت طائرة أف16 مقاتلة اليوم الأحد في البحر الأبيض المتوسط بعد تعطل محركها"، وسقطت قرب سواحل غزة وفق تقارير إعلامية إسرائيلية. 

وأضاف المتحدث أن الطيار ومساعده خرجا من الطائرة وتم نقلهما إلى مستشفى، واصفا حالتيهما بالمستقرة. 

وقد وقع الحادث عندما كانت الطائرة تحلق بهدف التدريب، وأبلغ الطياران بأن سبب مغادرتهما الطائرة يعود إلى خلل أصاب محركها مما أدى إلى توقفه عن العمل. 

ومكث الطيار -وهو مرشد طيران في مدرسة للطيران- ومساعده الجندي في الخدمة الدائمة بالقوات الجوية النظامية الذي يخضع للتدريب بهدف تأهيله كي يصبح طيارا، في البحر لمدة ساعة تقريبا حتى وصلت إلى مكانهما مروحية إنقاذ تابعة لسلاح الجو الإسرائيلي. 

وفي أعقاب الحادث، قرر سلاح الجو الإسرائيلي وقف كافة الأنشطة التي تستخدم فيها طائرات من طراز أف16 آي وأف15 آي، وذلك حتى الانتهاء من التحقيقات في الحادث. 

واستبعد ضابط في سلاح الجو احتمال انتشال الطائرة لأنها غاصت عميقا في البحر.

وهذه الحادثة ليست الأولى من نوعها، فقد قتل اثنان من سلاح الجو الإسرائيلي في نوفمبر/تشرين الثاني 2010 بعد تحطم طائرة أف16 أثناء مهمة تدريبية في جنوب إسرائيل.

المصدر : وكالات