مصير سنودن لم يتحدد بعد
آخر تحديث: 2013/7/24 الساعة 22:38 (مكة المكرمة) الموافق 1434/9/17 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/7/24 الساعة 22:38 (مكة المكرمة) الموافق 1434/9/17 هـ

مصير سنودن لم يتحدد بعد

سنودن كشف عن برنامج سري أميركي للتجسس فأصبح مطلوبا لدى بلاده (الفرنسية)

نفى أناتولي كوتشيرينا محامي المتعاقد السابق مع وكالة الأمن القومي الأميركي إدوارد سنودن، حصول موكله على وثائق تساعده على مغادرة مطار في العاصمة الروسية موسكو أقام فيه عدة أسابيع، بعد إلغاء الولايات المتحدة وثائق السفر الخاصة به فاضطر للبقاء في المطار الروسي أثناء مروره من هونغ كونغ متوجها إلى دول أميركا اللاتينية.

وقال كوتشيرينا في مؤتمر صحفي إن مصير موكله "لم يتحدد بعد"، وهو لا يزال في منطقة تحويل الرحلات (الترانزيت) بمطار شيريميتيفو بموسكو، مشيرا إلى أن سنودن ينوي البقاء في روسيا.

وأضاف المحامي أن موكله لم يتلق بعد الوثيقة التي تسمح له بالخروج من المطار، بانتظار قرار حول طلب اللجوء الذي قدمه.

وأعرب المحامي عن الأمل في أن تتم تسوية هذه المسألة "في الأيام المقبلة"، مؤكدا أن هذا التأخير مرتبط بـ"البيروقراطية الروسية".

وقال إن سنودن ينوي البقاء في روسيا، مشيرا إلى أن "خطته للمستقبل هي البحث عن عمل في روسيا، وبحسب الإمكانات السفر والعيش بشكل طبيعي".

وكانت وسائل إعلام محلية نقلت عن مصادر في قوات الشرطة الروسية لم تكشف عن اسمها الأربعاء أنه تم إصدار وثيقة تسمح لسنودن بالخروج من منطقة الترانزيت في مطار شيريميتيفو، بعد أن تقدّم رسمياً بطلب اللجوء المؤقت في البلاد.

ودعت واشنطن مرارا إلى إبعاد سنودن إلى الولايات المتحدة، وقال المتحدث باسم البيت الأبيض جاي كارني "ينبغي طرد سنودن وإعادته إلى الولايات المتحدة، ويجب عدم السماح له بمزيد من السفر إلى الخارج إلا للعودة إلى الولايات المتحدة" لمحاكمته بتهمة التجسس.

من جهة أخرى، أعرب مصدر في وزارة الخارجية الروسية عن استغرابه بشأن تصريحات واشنطن بأن موسكو تملك أسساً كافية لتسليم سنودن للولايات المتحدة، مشيراً إلى أن واشنطن هي التي رفضت سابقاً طلب موسكو توقيع اتفاقية مشتركة حول ترحيل المتهمين.

وكان سنودن تقدّم رسمياً بطلب اللجوء المؤقت في روسيا في 16 يوليو/تموز الجاري، وهو يقيم في مطار شيريميتيفو منذ وصوله إليه على متن رحلة قادمة من هونغ كونغ في 23 حزيران/يونيو الماضي.

وكانت صحيفة ذي غارديان البريطانية ذكرت في 6 يونيو/حزيران الماضي -نقلا عن سنودن- أن وكالة الأمن القومي الأميركية تجمع سجلات المكالمات الهاتفية للملايين من زبائن "فيرايزون"، أكبر شركات الاتصالات بالولايات المتحدة، بموجب أمر سري أصدرته محكمة أميركية في أبريل/نيسان الماضي.

المصدر : الجزيرة + وكالات

التعليقات