قال البرلماني الفرنسي إن الزعيم النازي "هتلر لم يقتل ما يكفي منهم" في إشارة إلى مجموعات هواة السفر (الاوروبية)

يواجه برلماني فرنسي احتمال استبعاده من حزبه بعدما صرح -حسبما أفادت تقارير- بأن الزعيم النازي "هتلر لم يقتل ما يكفي منهم"، في إشارة منه إلى مجموعات هواة السفر والرحلات في فرنسا. 

وأدلى البرلماني وعمدة مدينة شولية بغرب فرنسا جيل بوردوليه بهذا التعليق المزعوم الأحد بعد شجار مع جماعة من المسافرين الفرنسيين حسبما ذكرت صحيفة "لو كورييه دي إل كويست" الفرنسية التي نشرت تسجيلا له على موقعها الإلكتروني.

وقالت الصحيفة إن بعض المسافرين الذين أقاموا مخيما في عطلة نهاية الأسبوع على قطعة من الأراضي الزراعية في شوليه، تسببوا في "استفزاز نائب رئيس البلدية" عن طريق اتهامه بالعنصرية وأداء التحية النازية.

وتوجه بوردوليه بمرافقة ضباط الشرطة إلى الموقع، حيث كان يوجد العشرات من المسافرين الذين وصلوا بواسطة قافلة، لمطالبتهم بإخلاء المكان.

ويعتبر بوردوليه (53 عاما) أحد أعضاء حزب اتحاد الديمقراطيين والمستقلين (يو دي أي) الذي ينتمي ليمين الوسط ويرأسه جان لوي بورلوه وزير البيئة الأسبق.

وأدان بورلوه هذا التعليق، وأعلن أنه سيدعو اللجنة التنفيذية للحزب للاجتماع من أجل اتخاذ قرار بشأن "عواقب لا مفر منها".

المصدر : الألمانية