بكين وسول وواشنطن قد تقدم مقترحات لتحريك المفاوضات المتوقفة مع بيونغ يانغ منذ 2009 (الفرنسية-أرشيف)
بحث مسؤولون من كوريا الجنوبية والولايات المتحدة والصين اليوم الاثنين في سول سبل استئناف المحادثات الخاصة بـالملف النووي الكوري الشمالي، الذي تباينت وجهات النظر بشأنه.

وذكرت وكالة الأنباء الكورية الجنوبية الحكومية (يونهاب) أن هذه المحادثات الدبلوماسية الثلاثية التي انعقدت على المستوى الدبلوماسي حضرها مسؤولو العمل الحكوميون عن ملف الأسلحة النووية الكورية الشمالية. وتركز الاجتماع الثلاثي المغلق على سبل استئناف المحادثات الخاصة بالنزاع النووي.

ومثّل كوريا الجنوبية في الاجتماع لي دو هون مدير التخطيط الدبلوماسي للأسلحة النووية الكورية الشمالية ومدير شؤون كوريا بوزارة الخارجية، في حين مثل الجانب الأميركي القائم بأعمال المبعوث الخاص للمحادثات السداسية روبرت لانسون، وتشون هاي نائب السفير الصيني في سول.

ووفقا لمصادر مطلعة فإن كوريا الجنوبية والولايات المتحدة أكدتا على حاجة كوريا الشمالية لإظهار نواياها الصادقة في هذا المجال، في حين دعت الصين إلى استئناف المحادثات السداسية في القريب العاجل، وذلك من خلال الإفادة من نداء كوريا الشمالية لإجراء الحوار.

ودعت بكين بشكل خاص واشنطن وسول إلى أداء دور إيجابي لاستئناف المحادثات مع بيونغ يانغ، مؤكدة على أهمية إجراء الحوار معها.

ورجّح مسؤولون حكوميون في سول أن تقدم الصين مبادرة تهدف لإجراء حوار خاص بالنزاع النووي، وأشاروا إلى أن الصين قد تسعى للتوصل إلى حل وسط، بناء على مواقف الدول الثلاث التي تم رصدها من خلال اجتماع اليوم.

وقال مسؤول حكومي إن كلاً من كوريا الجنوبية والولايات المتحدة واليابان وكوريا الشمالية تعتزم اتخاذ خطوات لاحقة في هذا الصدد، غير أنه رجح أن تتحرك الصين أولا لتحقيق نتيجة ما في هذه القضية.

وكانت كوريا الشمالية أعلنت انسحابها في 2009 من المحادثات السداسية لحل الملف النووي الكوري الشمالي التي تضم كوريا الجنوبية واليابان وروسيا والولايات المتحدة والصين.

المصدر : يو بي آي